• ×
الأحد 14 ربيع الثاني 1442 | 04-08-1442

احتفال قرية الماخرين باليوم الوطني ٨٩

احتفال قرية الماخرين باليوم الوطني ٨٩
أحمد آل معافا - صحيفة محايل 

عندما يمتزج الحب بصدق النوايا عندها تتجلى أبهى صور الجمال الباهرة وعندما تتحلى النفوس بالصفاء هنا تكون قمّة المشاعر الإنسانية الفياضة تلك الصفات الحميدة والخصال المميزة والرائعة ارتكزت عليها وتمحورت حولها احتفالية أهالي قرية الماخرين (جنوب غرب مركز قنا) باليوم الوطني ٨٩ (همة حتى القمة ) تحت ضوء مصابيح البطاريات البسيطة وجلسات السمر التي تعيد للاذهان زمن جميل مضى فبالرغم من بساطة تلك الاحتفالية لكنها حملت الأوزان الثقيلة من معاني الحب والولاء الصادق لهذا الوطن الغالي ولقادته الحكماء... تقع تلك القرية فوق قمم جبال الماخرين على ارتفاع يزيد على ٢٠٠٠ متر فوق سطح البحر فقد احتفل مجموعة من الأهالي بالرفع بأسمى آيات التهاني وعبارات الولاء الصادقة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولسمو أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز وتضمنت كلماتهم ايضاً الدعاء بالنصر والتمكين لجنودنا المرابطين على الحدود... وبلمحة تاريخية عن قرية الماخرين فقد اشتهرت منذ القدم بجودة محاصيلها وكرم اهلها فبالرغم من صغر مساحة مدرجاتها الزراعية إلا انها كانت بفضل الله ذات محصول وفير بمايحقق الإكتفاء الذاتي لأهلها ولكل من يأتي للحصول على مبتغاه من الحبوب أومايسمى(الميرة) ومما يميزها الهواء العليل والمناظر الخلابة والتضاريس الباهرة والحياة الفطرية المتنوعة... ابهرت الشعراء فنظموا فيها القوافي شعراً وفي جنبات وديانها وعلى قمم جبالها سطّرت ذاكرة الرواة حكايات التاريخ وفي بيوتها تربّع الجود والسخاء والكرم العربي الأصيل رحل منها سكانها منذ اكثر من أربعين عاماً لظروف المواصلات ووعورة الطرق وبُعد الخدمات فتساقطت البيوت بعد أن هجرها أهلها وتهدمت المدرجات الزراعية بعد أن رحل عنها من كان يحرثها ويهتم بهافكانت أطلالاً لمن مر عليها ومحركة اشجان وباعثة أحزان لمحبيها لكن في الآونة الأخيرة قام الأهالي بإعمارها فترممت البيوت واعيد بناء ماتلف من المدرجات الزراعية فاعادوا لتلك القرية الجميلة عبق الماضي وجميل الحاضر وتطلعات المستقبل واصبحت لاينقصها غير إيصال التيار الكهربائي والطريق علماً أن طريق الأسفلت يصل للقرى المجاورة لها من الجهتين الجنوبية والشمالية الشرقية والمسافة الواصلة بينهما مروراً بقرية الماخرين لاتتعدى ٦ كيلو مترات والكل يتطلّع بشغف لاكماله لتلك القرية الأثرية والمعلم السياحي البارز الذي يتطلع الكثير لزيارته لكن وعورة الطريق تقف عائقاً دون تلك الأمنيات...

image



بواسطة : محمد جابر
 0  0  2.0K
التعليقات ( 0 )
أكثر

جديد الأخبار

اعتمد مدير التعليم بمحافظة محايل منصور بن عبدالله آل شريم صرف مكافآت الطلاب والطالبات بمختلف أنواعها بمبلغ إجمالي يفوق (35) مليوناً لشهري..

استطلاع رأي

ما هو رأيك في الشكل الجديد لصحيفة محايل ؟

استطلاعات سابقة

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:00 مساءً الأحد 14 ربيع الثاني 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة محايل - حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام