• ×
الإثنين 5 شوال 1442 | 10-03-1442
أ. محمد علي المفصمي

#دام عزك ياوطن ووجب الوعيُ والحذر

أ. محمد علي المفصمي

 0  0  7.1K
أ. محمد علي المفصمي

الاحتفال باليوم الوطني للمملكة العربية السعودية السادس والثمانون هو يوم الاحتفال بأجمل الذكريات ،
ذكريات توحيد أرض الوطن على يد الراحل المؤسس الملك عبدالعزيز تغمده المولى بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته كيف كُنّا وكيف نحن هو السؤال ؟؟؟؟ اللذي يجب علينا أن نعي ونفهم تماماً تفاصيل إجابته بجميع جزئياتها بل ويجب علينا أن ننقُل مافهمناه لأجيال المستقبل جيلاً بعد جيل ،
ليس لسياق المقام هنا مقال لكي أتعمق في سرد بعض مامنّ به علينا المولى سبحانه من نعم لاتُعدُ ولاتحصى على هذه البلاد وقاطنيها بعد أن سخّر لها ذالك الرجل الهُمام فلمّ شعثها واختار بعد توفيق المولى سبحانه درب نجاتها القرآن والسنة لكي يكونان دستور نهضتها فحمداً حمدا وشكراً شكرا لواهب النعم ومجزل العطايا والمنن ،
يأتي يوم ذكرى توحيد الوطن ونحن نمرُّ بأصعب اللحظات ليست على المملكة فقط ولكن على أمتنا الإسلامية والعربية جمعاء ،
يأتي يوم ذكرى توحيد الوطن وحماة الدين والعقيدة من أبناء الوطن المخلصين في مواجهة العدوّ وجها لوجه ،
يأتي يوم ذكرى توحيد الوطن وصنّاعُ القرار في أرض الوطن يسهرون الليل والنهار ويجوبون الأرض بطولها وعرضها دفاعا ً عن الوطن ،
يأتي يوم ذكرى توحيد الوطن وصانعيّ النهضة والتطور في أرجاء الوطن يحثون الهمم للعلوِّ من شأن الوطن ،
يأتي يوم ذكرى توحيد الوطن ونحن للأسف نتجرع السُمَّ الزُعاف من بعض الخونة من أبناء الوطن بالقتل والتفجير والتخريب ،
يأتي يوم ذكرى توحيد الوطن ونحن للأسف نسمع ُ ونرى من بعض أبناء الوطن الجهلة بما يحاكُ للوطن من هنا وهناك رسائل سلبية ومفادُها همّي همَّ نفسي ومصالحي ولاشئ غير تحقيق ملذاتي ،
نعم نحن نعيش في بلد الأمن والإيمان وبلد رخاء العيش وكلَّ ذلك بفضل المولى سبحانه يشمل المواطن والمقيم وبقدرة القادر سبحانه سوف تضلُّ بلاد الحرمين ومهبط الوحي هي الحصن الحصين والملاذ الأمين لجميع المسلمين على وجه المعمورة ،
ولكن في ظلِّ التسارع المستمر لعصر التقنيات والتكنولوجيا أصبح العالم يعيش في حالة من حالات الأندماج العجيب والغير المسبوق على الإطلاق وأخطرُ أنواع ذلك الدمج هو اندماج الأفكار والعقول ومايتبعها من خلط في العقائد والمفاهيم حتى أننا أصبحنا نرى الكثيرين منّا قد تخلّى عن الكثير من مبادئ دينه وموروثه بحجة مواكبة العصر ،
لن نستطيع الابتعاد عن من حولنا لأنهم أصبحوا قريبين منّا بشكل يفوق العقل ولكن نستطيع أن نعي وأن نفهم وأن نحذر مايدور حولنا ،
واجبنا في هذا الوقت بالتحديد هو الوعي والحذر بل ونشر ثقافة الوعي والتبصير بكل ما يدور حولنا والوعي والتبصير بكل ما يخطط له أعداء الوطن للوطن ،
لم يعد خافياً على الجميع مايكُنُّ للملكة ونهجها القويم المستمد من القرآن والسنة من عداء وكراهية على مستوى دولي لالشئ ولكن لأنها قائمة على القرآن والسنة ومن هنا وجب علينا جميعا الوعيُ والحذر وجب علينا أن نعلن للجميع أننا على إدراك تام بما يجري من حولنا وجب علينا جميعا أن يعلم الجميع بولائنا لعقيدتنا ووحدة صفنا ،
الوعي والحذر مفهومان مكملان لبعضهما وفي هذه الأوقات العصيبة اللتي تمرُّ بها الأمة أصبح لزاماً علينا غرسهما كمفهومان أساسيان في عقولنا أولاً وفي عقول أجيالنا المتعاقبة جيلا بعد جيل ،
حفظ الله بلادنا بلاد الحرمين الشريفين من كيد الكائدين وحقد الحاقدين ودام عزك ياوطن


 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

استطلاع رأي

ما هو رأيك في الشكل الجديد لصحيفة محايل ؟

استطلاعات سابقة

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:55 صباحاً الإثنين 5 شوال 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة محايل - حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام