• ×
الإثنين 4 صفر 1442 | 02-02-1442
رياض محمد المشايخ

لا تجعل صراحتك وقاحة

رياض محمد المشايخ

 0  0  1076
رياض محمد المشايخ

ليست البشرية قاموس موحد من المعاني والأخلاق وليست قلوبهم سواسية , من الأرض محتوانا فمنا من هو سهل ومنا الشديد والوسط وهناك من هو في كلفة من عمره وغلظة منيعة , وبين هذا الخليط من المجتمع البشري نواجه شريحة جعلوا من صراحتهم وقاحة معلنة خدعوا بها أنفسهم وظنوا أنهم في مرحلة الوضوح الطاهر , فكم من قلوب جرحوا ومن أخلاق أماتوا , فهل من الصراحة أن أعيب الشخص أمام الناس أو أن أظهر ما فيه دواعي الفتنة والشقاق والبغضاء وهناك من خدعته صراحته فجعل يرمي سهام التوبيخ على من هب ودب وكأنه ليس غيره في كوخ السداد والنجاح وهو لا يعلم أنه يرمي القلوب من حوله ليبقى وحيدا أسير همه ومن هم على شالكته من لا يملكون الميزان لمعدل أخلاقهم وإنسانيتهم.

إن مراعاة الآخرين وسيلة لكسبهم والصراحة معهم ليست هجوم عليهم أو كشف مستور إنما هي كلمات تهديها المحبة والأخوة مغلفة بالجاذبية والجمال وفن الأسلوب الذي قد يفقد رونق الصراحة عند البعض .

عزيزي القارىء ليس من مفاهيم الحياة أن تجدب التعامل في قولك أو فعلك مع الآخرين فنهاية ذالك الشتات والجفاء وبزوغ مجرات الهزلية التي لا تعترف بمراعاة الآخرين وكأنها يعيشون لوحدهم على كوكب الأرض .

إن الصراحة ليست أقوال ندفعها بتلك السرعة أو فعل نتهور في تنفيذه .

الصراحة أخلاق نسوقها ليتعلم من حولنا ومفاهيم نغرسها لتنبت لنا الصفاء والنقاء والبقاء والراحة.

الصراحه ليست خطوات عميا تعتمد على الآخرين أينما ذهبو نذهب معهم.


 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

استطلاع رأي

ما هو رأيك في الشكل الجديد لصحيفة محايل ؟

استطلاعات سابقة

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:54 مساءً الإثنين 4 صفر 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة محايل - حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام