• ×
الأربعاء 9 رمضان 1442 | 09-07-1442
أحمد عسيري

واصبر لجهلك إن جفوت معلما

أحمد عسيري

 0  0  3.4K
أحمد عسيري

تعميم الأخطاء على الجميع ضعف في الحجة إبتداء.
وإيجاد البراهين بعد رمي التهم ما زال الحلقة الفارغة التي يدور فيها كل من يسلك هذا الطريق إلا بحق والتعميم نقيض الحق والمصداقية كما أعتقد.
لو كانت هذه المهنة التربوية بالوصف المخيف للكاتب الذي غرد عن هذا الأمر لما رأينا مخرجات يشار لهم بالبنان ويعتمد عليهم في مجالات كثيرة وناجحون في حياتهم "ومحل ثقة الدولة" وعلى قدر المسئولية ومفوهين يتحدثون ويحللون "مثله كنموذج" فرفقا بمهنة التعليم من التحليلات الأحادية التي تبنى على أوهام ومزاعم ومخاوف سبق أن وصم هو ذاته حلق التحفيظ وهيئات الأمر بالمعروف بها فلا جديد !!
هذه الفصول والحلق وإن شذ منها من شذ وخرج عن المسار فتلك حالات فردية يتم التعامل معها وفق محدوديتها..لا يمكن وصف جهاز بأكمله ومهنة بشرفها ومكانتها وعناصرها الذين أبلوا حسنا في الميدان وكرسوا جهدهم للتعليم بتلك التوصيفات الفاقدة لأقل معايير الإنصاف. فكل عاقل يدرك أن بناء الأفكار ومهارة ترسيخها وزرع القيم والمبادئ في عقل طالب وطالبة ما زالا في طور النمو أصعب من بناء شاهقات القصور ويكفي المعلم/ة عناء القيام بهذه المهمة العظيمة وشرف الرسالة التي يحملونها..والمشكلة الحقيقية التي وقع فيها هذا الكاتب ليست في وجود معلم/ة ضحل الفكر أو ضعيف القدرات من عدمه بل في وصفه الذي لم يستثني من عموميته وتصنيفه "بالخروج عن جادة الصواب" أي أحد. فمن العاقل الواعي إذا ؟؟


بواسطة : أحمد عسيري
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

استطلاع رأي

ما هو رأيك في الشكل الجديد لصحيفة محايل ؟

استطلاعات سابقة

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:05 مساءً الأربعاء 9 رمضان 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة محايل - حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام