• ×
الإثنين 13 صفر 1443 | 02-09-1443
محمد علي المفصمي

فرسان التعليم وسنة كورونا

محمد علي المفصمي

 0  0  125.3K
محمد علي المفصمي


بدأت أحداث القصة عندما خيم البلاء على العالم بأسره وانتشر فايروس كورونا كوفيد-١٩ ونشر معه الهلع والخوف في أرجاء العالم ومعها دولاب الحياة العامة أبطأ المسير إلى حد الوقوف ...

هبت الحكومات الكل يدلي بدلوه لتخفيف وطأة ماحل بشعوبها فمن تلك الحكومات من وفّق بنسب متفاوتة لمواجهة واحدة من أصعب الكوارث الصحية والاقتصادية ومن تلك الحكومات من وقفت عاجزةً لاتدري في أي طريق تسير للنجاة...

وبفضل الله تعالى وكرمه ومنته على المملكة العربية السعودية أن هيأ لها الرجال المخلصين بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان يحفظه الله فهبوا بكل عزم وقوة لرسم الخطط وتسخير الإمكانات للخروج من هذه الجائحة بأقل الخسائر فوفقوا وسددوا بعون الله وتوفيقه وكنا ولله الحمد والمنة أقل المتضررين على مستوى العالم وعلى جميع المستويات...

وبالدعم المتواصل من حكومتنا الرشيدة وحرصاً منها على عدم تعطيل حركة التنمية والعطاء أستحدث نظام التعليم عن بعد كخطة طوارئ أذهلت الجميع بمنظومة تعليمية متكاملة كانت خير دليل على حرص حكومتنا الرشيدة على مصلحة الأجيال القادمة ...

قُدِّمت منظومة التعليم عن بعد بشكل متكامل من قاعدة الهرم إلى رأسه بجهود المخلصين من رجالات التعليم وعلى رأسهم معالي وزير التعليم فلهم الشكر وبهم الفخر وكان المعلمون والمعلمات وكعادتهم وبكل حق هم الركيزة الأساسية لإنجاح هذه المنظومة ...

استخدموا وبكل براعة التربية والمعرفة والتقنية لإيصال المنهج وبكل سهولة إلى أجيال المستقبل...

من دافع المسؤولية قدموا وبحثوا وطوروا الإمكانات حتى وصلوا ووصلنا معهم وأبناء الوطن إلى أفضل النتائج متحدين في أوقات كثيرة الصعاب والظروف فهناك الفقير الذي لايستطيع توفير التقنية وهناك أماكن نائية لاتتوفر فيها شبكات الاتصال والكثير من الظروف التي شكلت في أغلب الأوقات عوائق شبه مستحيلة فُكّت عقدها بفضل المخلصين والمخلصات من المعلمين والمعلمات...

ومع نهاية العام الدراسي وإن صح القول انتهاء سنة كورونا وللأبد بإذن الله وبصفتي ولي أمر عايشت مع أبنائي وبناتي جهود المعلمين والمعلمات فأقول أن لهم علينا الشكر والتقدير والعرفان بما قدموا وبذلوا فجزاهم الله عن أبناء وبنات الوطن خير الجزاء..

أخي المعلم أختي المعلمة بكل صدق كنتم العلامة البارزة في نظام التعليم عن بعد وبكل صدق كنتم فخراً للوطن بما قدمتم وبكل فخر كنتم فرسان الجولة في مضمار التعليم عن بعد فشكراً لكم فرسان التعليم.


بواسطة : محمد علي المفصمي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

استطلاع رأي

ما هو رأيك في الشكل الجديد لصحيفة محايل ؟

استطلاعات سابقة

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:50 مساءً الإثنين 13 صفر 1443.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة محايل - حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام