• ×
الإثنين 5 شوال 1442 | 10-03-1442
حليمه علي أبو سراح

أهلًا بإلهائك ومبارك إنجازك

حليمه علي أبو سراح

 0  0  77.0K
حليمه علي أبو سراح

ذلكم الفضاء اللغوي المعنوي، وتلكم الحياة بمداها المرن، وإلينا تجارب القفز من فوق الحواجز لتشكيل الاختلاف وصنع التميز وإثبات الهوية.

ففي يومٍ ما قد تكون الأهداف "مُلهية" عن مطامع، وفي أحيانٍ أخرى قد تشكر ظروفًا " مُلهية" للموانع ، وفي الموقف الحالي تلهمك "مُلهية" المُلهمة بما أهدته للمسامع.

من المصادفات الجميلة أنني قبل أعوام كنت بتغطية صحفية فعنونتُ المبادرة بأن ملهية حواز تحلق بالفتيات في سماء الخيمة الشتوية وها هي مرةً أخرى بل مرات ومرات تحلق بنا وتلفت النظر لإبداعها لتقول: إنني ألهيكم عن العوائق وألهمكم بأن للنجاح طرق وطرقات وطرائق.

إنها رحلة الكفاح التي ألهتْ وألهمتْ وتميزتْ وأثبتتْ من خلالها "ملهية حواز" أن لا شيء يقف أمام رغبة الإرادة وعلو الطموح ونسف المصاعب لأنها بعبارة بسيطة: "أرادت وبالرب استعانت ولدرجة الماجستير حازت"

إنها صديقة التدريب، وقائدة التجديد، ونافذة "جوهاري" خير شهيد؛ حيث بحقيبتها ولجت إلى "منطقة عمياء" فاستفادت فذلك القائد يقبل النقد وينطلق إلى التغيير، ثم إلى "أرض عامة" فأعطتْ وبحثتْ وقدمتْ وبذلتْ لتواكب رؤية ٢٠٣٠، وإلى" المنطقة الخاصة" اقتحمتْ وتعمقتْ واغترفتْ " ملهية حواز " وقالتْ: هذه قدراتي وهذا طموحي والقادم أجمل، و "المنطقة المجهولة" ما زالت نشطة شغفة فسنحصد دأبًا ثم ندخر لما ينتظر من أدوات لأن بالفعل القادم أجمل.

أستاذتي الملهمة:
بمقدمة بحثك كان السرد نصيبًا لخاصتك المقربين، وبختام كلماتي أقدم تهنئة والدي ووالدتي حفظهما الله وإخوتي " محمد، خالد، أسماء" فقد كنتِ أختًا وصديقةً لـ"فقيدتنا" رحمها الله؛ فعنها نتحدث ولكِ نهنئ ونستبشر ونزف ونحتفل ونهنئ ونبارك لأننا في حضرة إنجاز الأستاذة القديرة/ ملهية حواز؛ فدمتِ للهمة والعلا ودام طموحك في التوقد الدائم.

وبشرف الانتماء أكتب تلميذتك: حليمه علي أبو سراح.


 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

استطلاع رأي

ما هو رأيك في الشكل الجديد لصحيفة محايل ؟

استطلاعات سابقة

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:18 صباحاً الإثنين 5 شوال 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة محايل - حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام