• ×
الأحد 8 ربيع الأول 1442 | 03-04-1442
هاجر إبراهيم آل مضواح

٩٠ عاما من المجد

هاجر إبراهيم آل مضواح

 0  0  1.2K
هاجر إبراهيم آل مضواح

أنى للكلمات أن تحيط بمجد وثاب يسابق الزمن ...فسلام لثرى الأرض المباركة التي أنجبت العظام بناة الأرض وصانعي الأمجاد ...سلام للمؤسس ورجاله الستين الذي حملوا قنديل البداية على خطوات من المخاطر والصعاب ولكنها همم الكبار ...لتنطلق أجمل حكاية لقيام أقوى كيان في القرن العشرين ...

على ظهور الخيل وحد بلادي
بالسيف الأجرب والحراب الشقيرة....

لبنة لبنة بنوا دولة المجد دولة العدل والسلام ...وأسسوا لبناء راسخ من القيم أولا في صفات الإنسان السعودي الذي يفخر بدينه ومليكه ووطنه ...ثم عمار الديار ومعانقة السحاب لأقصى قمم المجد ...لنا الصدر دون العالمين أو القبر ...ومن بعد الموحد أكمل أبناؤه البررة ...والكيان يكبر يوما بعد يوم ..ينمي الإنسان والمكان ...ويبنيه للتميز والتفوق ...وصولا لعهد الحزم والعزم في عهد سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان آل سعود الذي قال ذات فخر ...أقوى عنصر نمتلكه لبناء مجدنا هو الشعب السعودي ....من كان يتخيل أن القبائل المتناحرة التي كانت قبل الكيان التي كانت يتناهشها الجوع والخوف والمرض ...أبنائهم اليوم هم بناة مجد وصناع حضارة ...بلادي للعلياء بلغة الأرقام ...وهي ركن أساس في مجموعة العشرين ...بلادي والزهو يسكننا كيف واجهت جائحة كورونا ...فهنا دليل منصف على إنسانية قادة ودولة عظمى ...كيف استقبلنا بكل حب كلمة الملك سلمان عندما قال: صحة الإنسان أولا ...وأثبتها بالأفعال العظيمة التي لن ينساها التاريخ المنصف ...اليوم نحن بلغة الأرقام دولة عظمى اقتصادا وقوة دفاعية وتعليما وصحيا وشبكة طرق واتصالات وغيرها من مناحي الحياة ...اليوم نحن في التعليم نباهي بمشروع منصة مدرستي الذي مكن الطلاب من التعلم عن بعد ...مؤثرا سلامتهم ...هكذا هي قيادتنا أيها العالم التي نباهي بها وحق لنا ...

كيف لا نفخر بدولة ...تصرف الغالي من أجلنا ومن أجل سلامتنا ...

فسلام لمن يقودنا بعدل وحزم وإباء وسلام لدولة جبينها العزة ومآثرها الفخر وسيرتها بياض الفعول ...

وسلام لقلوبنا المحملة بحبها إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها والسلام ...

هاجر إبراهيم آل مضواح


بواسطة : هاجر إبراهيم آل مضواح
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

استطلاع رأي

ما هو رأيك في الشكل الجديد لصحيفة محايل ؟

استطلاعات سابقة

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:09 صباحاً الأحد 8 ربيع الأول 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة محايل - حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام