• ×
الخميس 3 رمضان 1442 | 09-01-1442
أ. مصهف بن علي عسيري

إياك أعني ( جمعية حفظ النعمه ( شكر ) شكرا لكم )

أ. مصهف بن علي عسيري

 1  0  5.0K
أ. مصهف بن علي عسيري

إياك أعني
بقلم / مصهف علي عسيري
جمعية حفظ النعمه ( شكر ) شكرا لكم
----------------------------
تفضّل الله سبحانه وتعالى على عباده بالنِّعم التي لا تُعدُّ ولا تُحصى، وفضّل بني آدم على سائر المخلوقات وحباهم بكافة النِّعم؛ قال تعالى في سورةً الإسراء (وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَىٰ كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلًا (70) فمن تفضّل عليك بالنِّعم ووهبك إيّاها من غير حولٍ منك ولا قوةً هو الله؛ فواجب العباد شُكر الله المُتصل على هذه النِّعم ، وشُكر الله صفةٌ من صفات عباد الله المؤمنين الذين قال عنهم سبحانه وتعالى في سورة سبأ ( ۚ اعْمَلُوا آلَ دَاوُودَ شُكْرًا ۚ وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُور) (13) فالشُّكر هو دليل معرفة عظيم النِّعمة أو النِّعم التي وُهبتها من الله، وقد سمّى الله نفسه بالشَّكور أي كثير الشُّكر؛ فالأولى أنْ يشكر العبد ربّه وقد نزل العذاب بالأُمم السابقة عندما تكبروا وتناسوا شُكر ما أنعم الله به عليهم من المال والصِّحة والجاه والبنون والتمكين في الأرض؛ فالشُّكر هو مفتاح الزِّيادة من الخيرات وهو وعدٌ ربانيٌّ جاء بصريح اللفظ في الكتاب العزيز في سورة ابراهيم ( وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ (7) وعند حدوث ما تُحب وتتمنى يجب الإكثار من ترديد الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات ، والحفاظ على هذه النعم وان توجه الى وجهتها الصحيحة ، ولقد هيأ الله سبحانه وتعالى لنا في هذه البلاد الطاهرة قيادة حكيمة لتكون نبراسا لفعل الخير وتسهيل أمور الخيرين الذين يسعون الى الحفاظ على كل ما من شأنه تقدير نعم الله على عباده ، ولأن قيادتنا حفظها الله سهلت للمخلصين العمل في كافة الجمعيات المدنية وهي تؤكد بذلك بأن المواطن هو شريك اساسي في الخدمة المجتمعيه ، ولأن حفظ النعمة واجب ديني ووطني حث عليه القرآن الكريم فقد قال الله سبحانه وتعالى في سورة البقرةً (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُلُوا مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَاشْكُرُوا لِلَّهِ إِن كُنتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ (172) وفي السنة النبوية عن أبي أمامة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " ما أنعم الله على عبد نعمة فحمد الله عليها , إلا كان ذلك الحمد أفضل من تلك النعمة" لقد ادرك المسئولون في وطننا بصفة عامة وفي منطقة عسير بصفة خاصة أهمية الحفاظ على النعمه ولاسيما فيما يتوفر من الوجبات التي تعد لمناسبات الزواج وغيرها فكانت جمعية حفظ النعمة بمنطقة عسير ( شكر ) التي يرأسها فخريا الامير فيصل بن خالد أمير منطقةعسير وينوب عنه الامير / منصور بن مقرن ، ويشاركهم نخبة من رجالات عسير ممن استشعروا المسئولية للحفاظ على هذه النعمة والعمل على ايصالها لمستحقيها بدلا من رميها ، فكانت ولازالت لهم جهود مميزة ساهمت وبشكل فعال في احتواء وتصريف ما يتوفر من تلك المناسبات من خلال تجهيزه وحفظه بطرق صحية ومن ثم توزيعه للجهات المستهدفة وفق آلية عمل دقيقة وسلسة وواضحة ، وقد افتتح مؤخراً لهذه الجمعية فرع في محافظة محايل كان نتيجة جهود المخلصين سواء من اعضاء اللجنة الاساسية في عسير او المسئولين في محافظة محايل وفي مقدمتهم محافظ محايل محمد المتحمي وبعض من رجال الاعمال وعدد كبير من شباب محايل المتطوعين الذين فعلوا وبتميز دور الجمعية فكانت لهم جهود كبيرة تذكر فيشكرون ، حيث انهم وخلال الأيام القليلة الماضيه استطاعوا بتوفيق الله تعالى من التنسيق مع اصحاب اكثر من (٩٠) مناسبه من خلال تجهيز وحفظ الأطعمة الزائدة لتصل في نفس الليلة الى المستهدفين بواقع (٣) مناسبات ليليا حيث تتجاوز الوجبات التي يقومون بتجهيزها اكثر من (١٤٠٠) وجبه كل ليلة يتم تجهيزها بطريقه صحية وآمنه ويتم ايصالها في نفس الليلة الى المستهدفين من الفقراء والمساكين والعمالة الوافدة وغيرها ، حيث يقوم على تجهيزها وتعليبها وإيصالها اكثر من (١٥٠) من شباب محافظة محايل ومراكزها ممن نذروا أنفسهم للخدمة التطوعية لهذه الجمعية ويقوم على ادارة وتنسيق العمل معهم وفيما بينهم شباب اثبتوا صدقهم وحبهم لوطنهم من خلال هذا العمل الجليل ، فاذا كان هؤلاء الشباب وبهذا الحماس لا يستطيعون ان يغطوا ليليا سوى (٣) مناسبات ، فإن محايل والمراكز التابعة لها بها ما يزيد عن (٣٠) من قصور وصالات الأفراح ، وبحسبة بسيطة وبحد أدنى فإن هناك اكثر من (٦٠٠) رأس من الأغنام ، بواقع (٢٠) رأسا تذبح ليليا في كل قصر او صالة افراح نصفها قد يذهب هدرا ، فإذا كانوا هؤلاء الشباب يستطيعون ان يغطوا (٣) مناسبات ليليا ويستفيدون من فائض الأطعمة المعده للمستهدفين ، فان هذا يعني ان هناك (٢٧) مناسبه قد يذهب الفائض منها من الأطعمة هدرا لا سمح الله ولا يستفيد منها احد ، اننا هنا بحاجة الى اكثر من جمعيه حتى تستطيع ان تغطي فائض كل المناسبات مالم يقدر اصحاب المناسبات قيمة الفائض من الاطعمة ويوصلونه الى منهم بحاجة له بدل من أن ترمى ،ان الجهود الكبيرة التي تقوم بها جمعية حفظ النعمه ( شكر ) بمنطقة عسير عامة وفِي محافظة محايل خاصة تستحق من الجميع الوقوف لهم تقديرا واحتراما ، ورغم ان جهود الشباب وفاعلي الخير قائمة وتقدر لهم إلا انهم بحاجة ماسة من الجميع مسئولين ورجال اعمال ومشايخ ونواب وأعيان وكل مقتدر الى دعم هذه الجمعيه ماديا من خلال حسابها الرسمي المعتمد في البنك ليستطيعوا ان يغطوا مصروفاتهم الليلية المتمثّلة في أدوات التجهيز وحتى تستطيع الاستمرار بتقديم تلك الخدمة الجليلة لحفظ هذه النعمه وإيصالها للمحتاجين بدل من ان تكب في ( صناديق الزبالات ) اكرمكم الله واكرم هذه النعمة ، إن واجبنا الديني والانساني يحتم علينا ان نحافظ على هذه النعمة ، فإذا كنّا في مناسباتنا لا نستطيع ان نحافظ على المتبقي في إيصاله للمحتاجين فحري بِنَا ان ندعم الجمعية التي تقوم بدور التجهيز والتعليب والايصال ، إن الرجال الذين يقومون على جمعيات حفظ النعمة ( شكر ) سواء في المركز الرئيسي بمدينة ابها او الفرع في محايل ( مسئولون ومتطوعون ) اقبلوا على العمل تطوعا ورغبة في فعل الخير لا يريدون من وراء ذلك جزاء ولا شكورا إلا من الله تعالى ، إلا انه حري بِنَا ونحن في هذا المقام ان نتقدم لهم جميعا بوافر الشكر والتقدير والثناء وفِي مقدمتهم أميرنا المحبوب / فيصل بن خالد ، وسمو نائبه الامير / منصور بن مقرن، ولا ننسى محافظ محايل الاستاذ / محمد المتحمي الذي وقف بنفسه وساعد وساهم حتى وقفت جمعية حفظ النعمه ( شكر ) في محايل على قدميها ، والى كل رجالات الجمعيه ( الأصل والفرع ) والى كل الشباب الذي اثبتوا انتمائهم وحبهم لهذا الوطن من خلال ما يقدمونه من جهود كل ليلة ابتغاءا لوجه الله ، سائلين الله ان يديم على بلادنا نعمة الخيرات و الأمن والامان في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك / سلمان وحكومته الرشيده .


 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    إبراهيم مطيح 10-27-1438 03:02 مساءً

    بيض الله وجهك وكتب أجرك على تناول هذا الموضوع وَيَا ليت هذا المشروع الخير يمتد لباقي المراكز التابعة لمحافظة محايل

أكثر

استطلاع رأي

ما هو رأيك في الشكل الجديد لصحيفة محايل ؟

استطلاعات سابقة

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:18 مساءً الخميس 3 رمضان 1442.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة محايل - حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام