• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 06:49 صباحًا , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 10 ساعة

الشئون الصحية بعسير : تشكل لجنة للتحقيق في عراك طبيبين بمحايل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
صحيفة محايل - متابعات تسبب خلاف وقع بين طبيبين يعملان بمستشفى محايل العام أحدهما سعودي والآخر مصري الجنسية إلى حدوث عراك واشتباك بينهما. وفي التفاصيل أن الطبيب السعودي ونتيجة للحالة المرضية الصعبة التي يمر بها أحد المرضى بغرفة العناية المركزة بالمستشفى طالب من الطبيب المقيم (مصري) بضرورة تحويل الحالة لمستشفى عسير المركزي إلا أن الأخير رفض تحويل الحالة. فما كان من الطبيب السعودي الا أن انهال عليه بالضرب أمام المرضى والعاملين في قسم العناية المركزة.فيما أخلت إدارة المستشفى مسؤوليتها من الحادثة وأحالت الموضوع مباشرة الى شرطة محايل على اعتبار أنه حادثة جنائية.
وحول ذلك، اوضح الناطق اﻻعلامي بصحة عسير بأنه في صباح يوم امس الأول واثناء المرور اليومي للاطباء على مرضاهم حدث نقاش بين طبيبين احدهما اخصائي اعصاب باطنية والاخر اخصائي باطنية، وتطور النقاش بشأن حالة مريض في قسم العناية المركزة احدهما يرى تحويلها والاخر لا يرى ذلك، وتطور النقاش واشتد حتى وصل للاشتباك بالايدي وعلى الفور تم استدعاؤهما من قبل ادارة المستشفى وحررت المحاضر بالواقعة وطلب احد الاطراف تحويل الواقعة لقسم الشرطة فتم ذلك وعاد الاطباء لعملهم في نفس اليوم ومتابعة مرضاهم ولم يحدث اي قصور او ضرر تجاه المرضى. وأضاف النقير بأن مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير الدكتور ابراهيم بن سليمان الحفظي، وجه بتشكيل لجنة للتحقيق واتخاذ الاجراءات اللازمة حسب اللوائح والانظمة المتبعة في مثل هذه الحالات.
بواسطة : صحيفة محايل
 0  0  777
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-03-1436 11:31 مساءً طالع السيدي :
    الله يصلح القلوب في انظمة وضوابط في مثل هذه الحالات وفي ادارة بالمستشفى بأمكانهم الرجوع اليها واذا لم يتم تحويل المريض فأن الطبيب مسؤل عن اي ضرر يلحق بهذا المريض لانه من وقف في عرقلة تحويله الى اي مستشفى به امكانات*

للمشاركة والمتابعة.

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:49 صباحًا الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.