• ×

القوالب التكميلية للمقالات

الضيف وصل يابلدية محايل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بالأمس القريب زارنا ضيف على حين غرة ، ولم يعلمنا بساعة وصوله ، ولم يتصل حتى نرحب به ، ونقوم له بالواجب . وإن كنا لا نملك من الواجب إلا القليل . فهل ترون أن لدينا ما يجملنا في إكرامه وإعطائه حق الضيافة ليملأ بيوتنا بالتهليل والأفراح لا بالأحزان والأتراح ؟ بيت الكريم لا يخلو من المؤونة والعتاد حتى إذا حضر الضيف فجأة لا يهتم صاحب البيت في إكرامه والترحيب به ، لأنه محتاط ومتهيئ لذلك ، لا لينتظر لحين وصوله ثم يقوم وهو متعثر في مشيته متلعثم في كلامه متهيّب في ترحيبه يبيّن ويوضح ويتعذّر من الضيف لمجيئه على غفلة من أمره ، وهو كان في بسطة من أمره ولم يحتط ، ولكن قدر الله لا مرد له مادام لم يعمل بالأسباب ... . هذه توطئة لمن أراد أن يوضح ويبرر أسباب عدول مجرى السيل (الضيف) وهي واضحة وضوح الشمس في كبد السماء !!! من إقامة المباني الضخمة في وسط العقوم وإزالتها على مرأى من البلدية وبترخيص (مكرر) فمعالم العقوم واضحة ومجرى السيل أوضح ، هل يظنون أن السيل لا يدل طريقه المعتادة ؟ بل ولن يحيد عنها ولو طال الزمن حينها نشجب ونستنكر ونبدأ ببناء السدود وتحويل مجاري السيول... . لنقف لحظة ونسأل أهل المنطقة كيف كانوا يتعاملون مع السيول سابقًا ؟ حتما سيجيبون أنهم كانوا يبرّحون لها المداخل والمخارج كي لا تحصل الكوارث وتحل المصائب . أما اليوم فبلديتنا (الحريصة) تقوم بسد العبارات وتغيير مجرى السيل إلى المباني والأحياء والتي يسكنها المواطنون الضعفاء من أجل مصالح الأغنياء ... أنا هنا لا أتحدث اعتباطًا أو تجنيًا ... فلدي الدليل القاطع والحجة الدامغة على ما أقول .. فبلدية محايل قامت بسد العبارة المحاذية لكبري (اليحيا) من الناحية الجنوبية وهو المخرج الأصلي لكارثة الأمس يسبقها قيام مستشفى آل مزهر للأسنان والذي يتوسط المجرى مع ، وجود بعض الأحواش الواقعة في المنطقة الزراعية والكل يعرف ذلك ... فاتقوا الله في أنفسكم وأدوا الأمانة فأنتم مسؤولون أمام الله ... فأرواح الضعفاء بين أيديكم ... ولا حول لهم ولا قوة إلا بالدعاء على المتسبب ... وكفى

 1  0  547

للمشاركة والمتابعة

التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    04-26-2013 06:28 مساءً جنوبي اصيل :
    الأستاذ الفاضل مرعي ابوطمه
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد الاحترام والتقدير
    استاذي الفاضل والله اني كنت اتوق لمشاهدتك وأنت في صحة وعافيه والحمد لله انك كذالك
    اما ما يخص ضيفك فهو ضيف كريم يطغى كرمه على كرم المضيف فهو من عند الله الرازق ذوالقوة المتين .وكما أسلفت اتى الضيف وبلدية محايل لم تكن مستعدة لذالك,وتراهم في عجل يصدونه عن دارهم اذا اتى .وسعي بعض الموظفين الى كسب رضى كبار التجار واعيان سكان محايل على حساب سكان المدينة البسطاء وهضم حقوقهم وعدم النضرللمصلحه العامة للمدينة. هذه من اسباب حدوث كارثة المدينة اذ تصرف الضيف تصرف غير لائق وتهجم على بعض المساكن وتعطيل الحركة المرورية وترويع السكان .

    اشكرك باسمي واسم كل اهالي (عروس تهامة)على اهتمامك وطرحك الجميل

جديد المقالات

انتحاب الانتخاب ..! عندما تتظاهر العصبية على...


بقلم:فايزة أحمد الشهري تمر الأيام وهي لا تعرف...


بواسطة : أ. أحمد عسيري

تطل علينا إنتخابات الدورة الثالثة للمجالس...


بقلم:علي عبدالله السيد كلما تقادم الزمان ظهرت...


رائحة الانتخابات البلدية...! تلوح رائحتها في...


بواسطة : أ. أحمد عسيري

يقول أحدهم : ركبت سيارتي مبكرا..أسابق الوقت حتى...


يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

( جميع التعليقات على المقالات والأخبار والردود المطروحة لا تعبر عن رأي ( صحيفة محايل ) بل تعبر عن وجهة نظر كاتبها، ولإدارة الصحيفة حذف أو تعديل أي تعليق مخالف)

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:24 صباحًا الجمعة 28 أغسطس 2015.