• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 07:36 مساءً , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 2 ساعة

أ/ جابر احمد المشعبي

.... ماذا تقول غدا ....

أ/ جابر احمد المشعبي

 0  0  1532
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بقلم:جابر احمد المشعبي
يالهول يوم القيامة. .
كلنا إلى الله وافد .

يالهول يوم القيامة. .
لا تلتفت لأمك و أبيك


يا لهول يوم القيامة. .
حبة خردل يأتي بها ربي و كفى به حسيبا .


يالهول يوم القيامة ..
لا يظلم الخلق نقيرا

يارب رحمتك ..
يا رب عفوك ..
يارب غفرانك ..


كلنا سنقدم على الله غدا في الحشر،
فماذا سيقول من سفك دما حراما
و أهلك نفسا معصومة ؟؟
و ماذا سيقول إذا كان صاحبها في صلاته راكعا ساجدا خاشعا ؟؟


أذن المؤذن لصلاة الظهر في أبها الجميلة ..
فقطع ذلك الخائن الغادر
خشوع الخاشعين ..
وصلاة المصلين..
و دعاء المستغفرين ..

فأقول له : ماذا تقول غدا إذا وقف أمامك الخاشعون المصلون المستغفرون




... ماذا تقول غدا ...

الله أكبر للصلاة فشمرا ..
واستقبل البيت الحرام و كبرا

في بيت ربي قد توحد صفهم..
يدعون من خلق العباد و قدرا

يدعون ربا كل شيء عنده..
أحصاه حبة خردل أو أصغرا

يا من مضى في غيه و ضلاله..
ظلم العباد ببغيه و تجبرا

و أطاع إبليس اللعين فقاده. .
حتى أوى بيت الإله و فجرا

أنسيت أن الله عالم غيبه. .
أنسيت أن الخلق يوما يحشرا

ماذا تقول إذا أتاك سؤالهم. .
فيما قتلت العابد المستغفرا

يارب فارحم من مضى واغفرلهم..
واجعل مقابرهم رياضا نيرا

و اجز الظلوم المارق المتعديا. .
يا رب من سوء العذاب الأكبرا

و اكف البلاد شرورهم و ضلالهم..
و اكتب لنا الخير المزيد الأكثرا

 0  0  1532
التعليقات ( 5 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    10-22-1436 07:29 مساءً أبو بدر المشـــعــــبــي :
    بيض الله وجهك يا أبا وليد مقال جميل ونترقب منك المزيد والمفيد في الأيام القادمة ..
  • #2
    10-22-1436 01:23 مساءً Hasan :
    حسبنا الله علی هؤلاء القتلة ..قادر سبحانه أن ينتقم منهم*


    *كلماتك ياأبا وليد لامست قلوبنا وعقولنا وجراحنا .. دمت مبدعا ..
  • #3
    10-22-1436 10:26 صباحًا زاهر يحيى الجغولي :
    بارك الله فيك أبا وليد كلمات من ذهب فعلا أنها الحسرة*
  • #4
    10-22-1436 05:48 صباحًا درويش الدارسي :
    نسأل الله أن يرحم ميتهم وأن يشفي مصابهم و ان يرد كيد الغادرين في نحورهم وأن يعمي أبصارهم وبصائرهم*


    كلام في غاية الروعة يا أبا وليد
  • #5
    10-22-1436 04:40 صباحًا وليد الشهري :
    *بارك الله فيك يا * أبا الوليد... أوجزت فابلغت، مفردات في غاية الأهمية،*

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:36 مساءً الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.