• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 10:59 مساءً , الثلاثاء 15 ربيع الأول 1441 / 12 نوفمبر 2019 | آخر تحديث: 03-14-1441

أ. محمد بن زيد علي عسيري

ودعتك الله يا امي

أ. محمد بن زيد علي عسيري

 4  0  3.4K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

يا أمي لو أن بكائي
قد يجدي لبكيتُك دهرا
ولأجريت بدمعي نهرا
ولأبكيتُ الناس جميعاً
ولزرتُك في يومي عشرا
لو حزني مرّ على صخرٍ
لأذاب بحرقته الصخرا
ولأبكى شيخاً ذا جَلَدٍ
ولشيّب في الطفل الشَّعرا
يا أمي .. لو أن رثائي
سيذيب جراحي أو تَبرْا
أو يطفئ في قلبي الجمرا
أو يمنحني يوماً صبرا
لملأتُ الكون أناشيداً
وملأتُ الدنيا لكِ شِعرا
وجعلتُ دموعي لكِ حِبرا
ونقشتُ لكِِ الأحرف تِبرا
وكتبتُ على قبركِ سطرا
ياربي ارحمْ ساكنته
وأنرْ ياربّ لها القبرا
يا أمي حسبي .. وعزائي
أنكِ كنتِ بجودكِ بحرا
كم أنفقتِ وكم أهديتِ
كم سبحّتِ وكم صليتِ
كم علّمتِ وكم ربيتِ
كم قاسيتِ .. وكم عانيتِ
ولسانُك ماسئم الذّكرا
تقضين نهارك في صومٍ
والليلَ تصلّين الوترا
كم أرويتِ هناك عطاشى
وتصدقتِ هنالك سرا
تبغين من الله الأجرا
وثواباً يبقى لكِ ذخرا
لكِ قلبٌُ لايحمل حقداً
أو يعرف كُرهاً أو كِبرْا
مازارك في المرض قريب
إلا أكبر فيكِ الصبرا
أو جاءك طفلٌُ في يومٍ
إلا فزّ إليكِ وسُرا
وكأنكِ ما مسك ألم
أو قاسيتي بيومٍ ضرا
لو كلُّ الناس قد اجتمعوا
لرأيتكِ أو سعهم صدرا
ورأيتكِ أزكاهم عطرا
ورأيتُكِ أكثرهم حمداً
لله . وأكثرَهم شكرا
ورأيتك ِ أحسنهم خُلقاً
ورأيتكِ أفضلهم طهرا
يا أمي حسبي .. وعزائي
أني كنتُ رحيماً بَرّا
ما أغضبتُكِ يوماً أبداً
لم أعصِ لكِ يوماً أمرا
مع هذا أقسم لكِ أني
ما وفّيتُ لفضلكِ قَدرا
أو أجد لنفسي يا أمي
في تقصيري نحوكِ عذرا
فلقد كنتِ حياة البيتْ
ولقد كنتِ سرور البيت
ولقد كنتِ ضياء البيت
وإذا بكِ في لمحة عينٍ
أطفأتِ شموعَكِ ومضيت
وتركتِ لنا حزناً مرّا
نتجرّعه صبحاً .. عصرا
فالبيتُ بدونكِ يا أمي
سجنٌُ والكل به أسرى
نتلاقى في الليل .. كأنا
غرباءُ ننتظر الفجرا
نتذكر صوتكِ .. وكلامك
نتذكر جِدّكِ .. ومزاحك
أو نذكر بعض معاناتك
ونرى حاجاتكِ ودوائك
ونشاهد في البيت مكانك
لكنّي أعجز ان أروي
لحظات فراقكِ ..ووداعِك
أو كيف وضعتك في لحدٍ
بيدي .. وأقبّل جثمانَك
وأقبلّ تربتَكِ الخضرا
وأكفكف دمعتي الحرّا
فالدنيا باتت في نظري
كالليل إذا افتقد البدرا
كالروض إذا أصبح قفْرا
والنهر إذا جف المجرى
لافرق بأن أسكن كوخاً
من بعدِكِ .. أو أسكن قصرا
أو أصبح في الناس غنياً
أو أمسي أكثرهم فقرا
لكِ منا كل الدعوات
في الليل وبعد الصلوات
أن يرحمكِ الله ويعفو
عن وجهٍ سمحِ القسمات
لك ِ مني كل الدعوات
في السَّحَرِ وكل الأوقات
أن يجعل قبركِ يا أمي
نوراً تغشاه الرَّحَمَات
وتنالْي أعلى الدرجات
لكِ مني كلّ الدعوات
فلْتهنأْ روحُكِ ولْترضى
بالجنة في الدار الأخرى
ونعيم يتهلّل بشْرا
فلعمري هي تلك البشرى
إن كنتِ رحلتِ عن الدنيا
أو غابتْ طلعتُك الغرّا
فستبقى صورتُك بعيني
أتأمّلها شبراً شبرا
وستبقى ذكراكِ بقلبي
أتذكرها أجمل ذِكرا
فسلام الله ورحمته لكِ ما هلّت مزنُ قطرْا



وأرجوا ممن يقرأ هذا الرثاء الدعاءلامي الحبيبه

 4  0  3.4K
التعليقات ( 4 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-08-1433 10:41 صباحًا إبراهيم آل حسين :
    أسأل الله العلي القدير أن يرحمها وأن يتغمدها بواسع فضله وعفوه ، لقد شهد كل من عرفها أنها كانت امرأة صالحة بارةبأبيها ، وقد عرفناك يا محمد بارا بها فهنيئا لك أن ماتت وهي عنك راضية .
    • #1 - 1
      05-17-1433 01:46 مساءً محمد زيد :
      شكرا لكل من واساني
      شكرا لكل من حضر او اتصل او نشر
      واسال الله العظيم ان يغفرلها وان يرحمها
      وان لا يريكم اي مكروه
  • #2
    04-29-1433 06:28 مساءً احمد محمد علي زيد :
    كانت امامثالا للتضحية والوفاء ونبع من الحنان والعطاء وكنتم ابناء بارين يد الجود بدون حدود

    لا نملك الا الدعاء والصبر والاحتساب


    قال الله تعالى (يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ(27) ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً (28) فَادْخُلِي فِي عِبَادِي (29)
    وَادْخُلِي جَنَّتِي (30) }



    احسن الله عزاءكم وعظم الله أجركم وكتب لكم الصبر السلوان

    في خضم حالة الحزن نرفع أكفنا إلى الله تعالى داعين المولى

    اللهم ثبتها بالقول الثابت

    اللهم اغفر لها وارحمها ونقها من الذنوب والخطايا كما ينقا الثوب الأبيض من الدنس

    اللهم أظلها تحت ظل عرشك الكريم يوم لا ظل إلا ظلك ولا باقي إلا وجهك الكريم

    اللهم اسقها من حوض نبيك محمد عليه الصلاة والسلام شربةً هنيئةً مريئه لا تظمأ بعدها أبدا

    اللهم اجعل قبرها روضةً من رياض الجنة ولا تجعله حفرةً من حفر النار

    هي وجميع أموات المسلمين يا رب

    اللهم اغفر لها وارفع درجتها في المهديين،

    واخلفها في عقبه في الغابرين،

    واغفر لنا ولها يا رب العالمين،

    وافسح لها في قبرها ونور لها فيه.

    اللهم اغفر لها وارحمها،ا

    وعافها، واعف عنها، وأكرم نزلها،

    ووسع مدخلها واغسلها بالماء والثلج والبرد،

    وأبدلها داراً خيراً من دارها، وأهلاً خيراً من أهلها،

    ، وأدخلها الجنة،

    وأعذها من عذاب القبر، وعذاب النار
    .

    إنا لله وانا إليه راجعون
  • #3
    04-28-1433 11:39 مساءً العاقل البصير :
    أخي محمد أحسن الله عزاؤك أنت وأخوتك وجميع أسرتك وندعو الله أن يدخلها فسيح جناته هي وأموات المسلمين جميعانعرف أن مصيبتكم عظيمةولكن الله قد وعد الصابرين قال تعالى (وبشر الصابرين الدين ادا أصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا اليه راجعون) مصيبتكم كبيرة ولكن اصبروا واحتسبوا والرسول صلى الله عليه وسلم قال ادا مات بنوا آدم انقطع عمله الا من ثلاث صدقة جاريةأو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له وأنتم صالحين ان شاءالله غفر الله لأمكم وجعلها آخر أحزانكم ان شاء الله
  • #4
    04-28-1433 11:14 صباحًا الناصح :
    اللهم أرحمها وأسكنها فسيح جناتك
    اللهم باعد بينها وبين خطاياها كما باعدت بين المشرق والمغرب
    اللهم نقها من الخطايا والذنوب كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس
    اللهم اغسلها بالثلج والماء والبرد
    اللهم أبدلها دارا خيرا من دارها وأهلا خيرا من أهلها
    اللهم اجمعنا وإياها في مستقر رحمتك
    اللهم انا نسالك بأسمك الاعظم ان توسع مدخلها
    اللهم ثبتها عند السؤال
    اللهم اجعل قبرها روضة من رياض الجنة ولا تجعلها حفرة من حفر النار
    اللهم إن كانت محسنًا فزد في إحسانها، وإن كانت مسيئا فتجاوز عن سيئاتها
    اللهم افتح عليها نافذة من الجنة واجعل قبرها روضة من رياضها
    اللهم أسكنها في فسيح جناتك وأغفر لها ذنبها ما تقدممنه وما تأخر .
    عظم الله أجركم في فقيدتكم وأحسن عزائكم ..

    اللهم ثبت قلوبهم ، وألهمهم الصبر والسلوان ..

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )