• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 07:27 صباحًا , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 8 ساعة

أ. أحمد عسيري

الإنغلاق يؤدي إلى الإنقراض

أ. أحمد عسيري

 0  0  390
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الإنغلاق على النفس والإنكفاء إلى الذات يؤدي إلى الإنقراض..؟؟

عدم الإنفتاح على العوالم والعلوم المختلفة يجعلنا نشعر بالصدمة الفكرية والعلمية والحضارية عند مشاهدة الآخر أو محاورته والإطلاع على معطياته..هذا الجانب المظلم من الحياة يدفعنا إلى أن نتمسك بمفاهيم تلقيناها ولقناها ونستميت في الدفاع عنها ولا يمكن أن نقبل الإتجاهات الأخرى حين نخرج على العالم..أيديولوجية عبثية ترفض كل شيء عداها نتيجة الإنزواء والتلاشي في عباب النفس..!!

ظل العلماء مدد وعصور يبحثون عن السبب الرئيس لإنقراض الفهد الصياد وأكتشفوا بعد فترة من الزمن أن الإتلاد الداخلي والتكاثر من نفس الزمرة والعائلة الواحدة يخرج جيلا من الفتات مشوه وظلت تتلاشى بأعداد كبيرة نتيجة التوالد الداخلي ..التزاوج بين الأقارب ينتج أجيال في الغالب مشوهة جينيا....وكأنها حالة مشابهة للإنحسار الفكري الذي نعيشه ........ومما يؤسف أننا أجيال تجهل ماضيها ولا تستشرف مستقبلها..بل تعيش على تراث وأساطير عفى عليها الزمن ..نحن أجهل خلق الله بحضارتنا التي كانت أكثر إتساعا وشمولية وفهما لضرورة الإنفتاح..تلك الساعة المائية التي أهداها هارون الرشيد لشارلمان أدهشته وأصابته بالصدمة الحضارية التي كان فيها المسلمين في عصور العزة..إنفتاحهم في ذلك الزمان جعلهم أكثر هيبة وقوة..

البحث عن الجديد خصيصة إنسانية من أشرف الخصائص التي خلقنا لأجلها...الإستفادة من العلوم المتعددة وتجارب الآخر يجعل البشرية في إرتقاء دائم..وللأسف أشعر أننا نعيش اليوم في زمن أشبه بأوروبا الوسيطة التي كانت كهنوتية بإمتياز..من خالف سائدهم أو تسائل حتى يقتل فورا أو يتهم بشذوذ الرأي والهرطقة والجنون من باب الإحتراز وسد الذريعة..!!

الشاهد متى شرع الإنسان بتلقيح عقله وفكره على طريقة القبول من الآخر والإستماع والإذعان إليه ثم العطاء إنفتح عقله أكثر وأمتزجت أفكاره برؤى الآخرين وأمتدت جسور الوصل بينه وبينهم..عشق العلم والمعرفة ينتج ( التميز ونستطيع من خلاله التمييز بين الأشياء بعد إشباع عقولنا )و الإنغلاق الذي نعيشه ينتج لنا :إرهابا فكريا وعقولا مشوهة متحجرة لا متحررة إيجابا وعلى مدى عقود وأزمنة ظلت تهدد مجتمعاتها بالتراجع والإنحدار

بواسطة : أ. أحمد عسيري
 0  0  390
التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:27 صباحًا الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.