• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 07:33 صباحًا , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 6 ساعة

رياض محمد المشايخ

(( عقول غبيه ))

رياض محمد المشايخ

 1  0  811
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عقول غبيه
مازلت اتعجب واستغرب من تلك العقول التي مازال يحشوها الغباء التي تعتقد ان داعش وتوابعها على حق تلك العقول هي السبب في دمار شباب الأمة ، عقول غبيه جعلت الدين مثلث الشكل حددته في عقول شبابنا حتى أصبح الدين ترهيب ونهي تنفير وافكار تغتصب واصبح قتل النفس المؤمنه صيدة يتسابقون عليها والسبب تلك العقول الغبيه بل انها تلك النفوس المزيفه فالشاب الذي لايوافق عقله غبائهم يضعونه بقائمة الضلال والفسوق والفجور بسبب لبسه او قصته او فكره وعندما تبدو ملامح الاستقامة على شاب يعرفونه كان في نظرهم من اصحاب الفسوق ينادونه برقة واحسان بمكر فكري منحرف ليشحنو عقله بأفكار هدامه عنوانها الغباء ليلتحق هذا الشاب بفكرهم الغبي ليكون اداة قتل وارهاب بعقيدة ماجاء بها من سلطان ، هذا شاب في بداية استقامة احاطة به العقول الغبيه النكراء فجعلو يشحنون عقله بأفكار منحرفه وجعلو الدين في نظره ضيق المجال ليكون اداة لهم وفي يوم من الايام وعلى وجبة الغداء مع والديه واخوته أخذ ابوه ريموت التحكم ليشاهد قناة فضائية فقال الابن لا اتغدا حتى تبعد هذه القناة بصفة النهي المتشدد وعلى من على أبيه فغضب منه الاب ولم يلبي طلبه تصورو ماذا قال لابيه ولم تمضي شهور على التزامه قال لابيه مثلك يجب ان يموت وفي ساعات الليل المتأخرة دخل على ابيه وقتله بسبب قناة فضائية ، من السبب في ذلك انها تلك العقول الغبيه المريضه المنحرفة زودوه بعقائد ارهابيه وهذا مصير كل اخ وصديق وحبيب يلتحق بتلك المظاهر الطاهرة ليأخذ من حقيقة داخلهم الضال اشكال من التشدد ليصبح مفتون في قلبه وعقله ، ما اروع الشاب المحافظ على سلامة قلبه وعقله مهما كان لبسه او شكله او تصرفه يكفي انه ياخذ من الدين بفهم وادراك شباب الامه فيهم الخير دفين القلوب مهما كانت النتائج فهذا نداء لعلمائنا ومشايخ الاعتدال فينا انقذو الشباب من مصائد الضلال فليكن تعليمنا سبب في ايصال الدين الصحيح لهم قبل ان يختطفهم اهل الضلال والغباء ولتكن الاسره مسرح إرشاد وتعزيز لقيم الدين والتحضير من اهل الافكار المسمومه ولنكون نحن مجتمع الشباب فنحن اقرب الى بعضنا لنكون اداة نصح وحب وتوجيه سليم ،فأن إنعدام هذا كله سبب في ظهور داعش وعبدة الشيطان ومظاهر الالحاد والتشدد وتشويه صورة الدين ولاسيما الخوف والابتعاد من بعض الشباب من اهل الدين والخير بسبب اقوام يحملون التشدد والاغواء والتنفير في افكارهم ودعوتهم مما جعل شريحة من الشباب وهم قله ينخرطون في الشذوذ الجنسي بكل صفاته ،لذالك علينا ان نتخذ برامج تجعل القلوب تعرف دينها بدون تشدد ، اصبح الإسلام صورة قتل وارهاب في نظر العالم والسبب اقوام كانو من عشاق الطرب العربي وشهداء الحب ورفقاء الارصفه ليصبح احدهم ابا البراء ويتحدث العربيه الفصحى ويعتزل اصحابه وماهي الا شهور ليصبح في فتنة طائفية لاجهاد فيها هذا ليس من الدين في شي شبابنا امانة في اعناق التعليم والاسرة والعلماء واهل الخير قاطبة .


 1  0  811
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-02-1435 10:13 مساءً ابوعبدالعزيز المشايخ :
    مطلق من مطاليق بيض الله وجهك نثرت الإبداع حبراً
    كالرصاص فأصبت الهدف

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:33 صباحًا السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.