• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 12:09 صباحًا , الأحد 1 ربيع الأول 1439 / 19 نوفمبر 2017 | آخر تحديث: 02-29-1439

نسيلة عامر حوفان

الآباء والتربيه الوسطيه

نسيلة عامر حوفان

 2  0  813
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الآباء والتربية الوسطية
لا يخلوا بيت من البيوت من وجود شباب وفتيات كانوا في يوم من الايام صغارا نلاعبهم ونشتري لهم اجددالملابس وافضل الماركات وعند بلوغهم مرحلة الشباب فجاءة ودون سابق انذار ودون ان نشعر بأن غيرنا يربي فمع الفيسبوك والتويتر واليوتيوب و البث الفضائي اختلف فكرهم فإما اصبحوا يتصفون بالعنف والتطرف والغلوا والتشدد في الدين او انهم اتخذوا سبيل الانحلال الاخلاقي والمخدرات طريقا لهم بين هاذين المنهجين نريد منهجا تربويا وسطيا يحفظ لنا ابناءنا وبناتا من الوقوع فيما سبق ونتخذه منهجا وطريقانسلكه مع ابناءناوبناتنا وهذا المنهج لا يأتي الا (( بالتربية الوسطية )) القائمة على الحوار والحرية المنضبطة فليجعل كل اب وام ولده وابنته شريكاً له في التربية،لا يسلبهم بالقهر إرادتهم، وليتخير أنسب الأوقات التي يكون فيها الشاب والفتاة موثوقاً بهم ،وفي قدرته على إدارة شئون حياته ،، وليكن الأب أيضاً رفيقاً رحيماً . إن الحوار هو الوجه الحضاري المضيء في مقابل التعصب والانغلاق والاستبداد ، فلا ينبغي على الآباء أن يرفعوا أيديهم عن الأبناء، لأن الحرية في التربية يجب ألا تفهم بأنها التسيب والانفلات من كل قيد.. فالحرية وظيفة تربوية يجب أن يكون لها أهداف واضحة، وألا تكون غاية في حد ذاتها .
ومع أهمية وجود الحرية لتربية الأبناء، والتخلي عن القهر والتسلط، لا يجب أن تلغي سلطة الأب الجبرية في أمور كثيرة ومواقف لا تتطلب إلا الحزم مهما كان الأب ديموقراطياً، فيجب ألا يفقد الأب دوره الرقابي التخويفي التأديبي الحازم داخل الأسرة بوسطية وعدم مغالاة أو قسوة، لأنها في معظم الأحيان تشكل وقاية وحماية من شرور كثيرة قد يتعرض لها الأبناء.
فينبغي علىالوالد في ولده أن لا يستبد عليه في التأديب ، وفي ذات الوقت لا يلين ولا يفقد الزمام، فالحرية ليست الانحلال والفوضى، إنما هي تحرير الطاقات الإبداعية، متمثلة في العقل والوجدان، لا انفلات السلوك وحرية التقليد الأعمى. متى اتبعنا هذه الطرق التربوية الوسطية سينشأ لنا جيل وسطيا لا تؤثر فيه االجماعات ولا الاعلام ولا الشعارات البراقة ويقود بعقله وتفكيره السليم هذا البلد الى مصاف الدول المتقدمة
د/ فاطمة احمد عسيري

 2  0  813
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    09-23-1435 06:41 صباحًا المتوكل ع الله :
    مقال جدا رائع تمنياتنا لك بالتوفيق وننتظر المزيد
  • #2
    09-23-1435 05:17 صباحًا الطرفي :
    مقال رائع يا دكتوره فعلا لدينا خلل كبير في التربية فنحن بين افراط او تشدد فيي تربية ابناءنا لذلك نحن نعاني من ابناءنا ونحن السبب

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:09 صباحًا الأحد 1 ربيع الأول 1439 / 19 نوفمبر 2017.