• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 07:31 مساءً , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 2 ساعة

أ. محمد بن معيض عسيري

السكوت في معرض الحاجه بيان..!!

أ. محمد بن معيض عسيري

 0  0  307
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لاينسب إلى ساكت قول، ولكن السكوت في معرض الحاجة بيان
هذه من القواعد الفقهيه تتكون القاعدة من شطرين، كل منهما قاعدة في نفسها الأول:« لاينسب إلى ساكت قول »، والثانية: « السكوت في معرض الحاجة بيان »
فتفيد القاعدة: أن الشارع الحكيم إنما علق الأحكام إما على الأفعال أو على الأقوال، وأما الساكت فليس له حكم، فقررت القاعدة انه لايصح نسبة قول إلى ساكت لم يتكلم به، إلا أن القاعدة ذاتها استثنت من ذلك حالة يمكن أن ينسب إلى الساكت فيها قول، وهي في حالة احتياج الحال إلى قبوله و رفضه، فطالما أنه سكت في محل كان يجب فيه أن يتكلم كان هذا السكوت دلالة على الموافقة ومن هذا المنطلق كان الواجب عدم السكوت وبيان ما يحتاج الى بيان فنقول على بركة الله تسير قافلة الثقافة في محافظة محايل عسير وعلى اصول ثابتة تقوم على الكتاب والسنة ، ومن هذا المنبر المبارك اناشد المثقفين وأصحاب الفكر لنكن منبر تشع منه انوار المحبة والتسامح وعليكم واجب كبير في ايصال رسالة الثقافة وتعزيز حب الاطلاع وفتح الافاق الثقافيه والإبداع والطريق لن يكون سهل هناك اعداء النجاح في كل زمان ومكان اقول لمن يتوهم بأن الافكار المنحرفة والأهواء الباطله التي ترى في الاندماج والانصهار في افكارهم الغربية ذات الاصول الاباحية التي تجعل من المجتمع مجتمع التحرر من القيود الشرعية انت واهم ، وتركض خلف سراب بقيعة غرتك شهوتك وساقتك وجرفتك في التيار الذي يفوح منه نتن الغرب تسقط منه طيور السماء ،نحن منهج الفطر السليمة نحن من كرم المرأة حين جعلنها مصونة ملكة في مملكة العفة والحشمة والحياء ، فعليك ان تستقل اقرب طائرة , لتجد نفسك ملقى على قارعة الطريق تهيم على وجهك بعد ان غادرة بنات الليل وقد سلبت منك دينك وغطى الخمر عقلك هل هذا مقياس المدنية لديك ،ليس لك مكان وستعلم إذا انجلى الغبار أفرس تحتك أم حمار .

 0  0  307
التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:31 مساءً الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.