• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 09:53 صباحًا , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 9 ساعة

أ. نورة مروعي عسيري

تعليمنا بين الواقع والتنظير

أ. نورة مروعي عسيري

 2  0  887
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

مشهد هو بحق لم يكن كارثة سلوكيه بأي حال من الأحوال فمن هو بقلب الميدان يعلم مالذي يمكن أن يكون داخل أروقة الصفوف والساحات المدرسية فلم التعجب والاستهجان والشجب والإستنكار بمثل مابدر من طلاب واحده من المدراس في هذا الوطن في حين أن هذا السلوك لم يعدوا كونه ردة فعل طبيعيه لتراكمات عبرعقود سحقت فيها كرامة المعلم وهيبته بل هشمت جماجم البعض الآخر منهم وفقد البعض منهم ممتلكاتهم الخاصة وحطمت سيارتهم ومنهم من قصفت جبهته قصفا بين زملائه وطلابه في الفصول والممرات وطوابير مدرسيه فأصبح المعلم والمعلمه يمرون خلالها برؤوس منكسه تجنبا لما قد يصدر من طلابهم تجاههم من تصرفات تخلوا من الأدب والتربية في صروح يزعم أنها صروح ومعاقل تروبويه ... أي تعجب وإشمئزاز شعرتم به في وقت أستهين فيه بالمعلم وبالكتاب وبالمنهج وبالمدرسة والذي سيطال عاجلا أو آجلا كيان وزارة بأكملها هي ضريبة لابد أن تدفعها وزارتنا الكريمه فالاستهانة بقيمة العلم والمعلم لابد أن يفضي لاستهانة بممتلكات ومقدرات هذا الوطن العامة منها والخاصة , فمناهجكم المكتوبة من سيعززها غيرالمعلم والمعلمة وهم من سبفعلها ميدانيا حسب إستطاعتهم وحسب ما أتحتم لهم من إمكانيات -والإمكانيات تعني ( بيئة مدرسيه جاذبه ووسائل تعليمية بتقنيات عاليه وسلوك عملي يقتدى به من رموز يزعم أنها القدوة التي تسير على الأرض ) فأي قدوة تبحثون عنها في معلم وإدارة مدرسيه سلبت كل صلاحياتهم ) أبسطها في تعديل سلوك بسيط كتعديل سلوك طالب أو طالبه تعتبر أسرتهم أن حملهم لمخلفات طعامه في المدرسه بين زملائه ووضعها في المكان المخصص لها إهانة للطالب وتقليل من قيمته ... أي تعديل للسلوك حين يعاقب مدير مدرسه أحد الطلاب الذي أتخذ جدران مدرسته سبورة يدون فيها عبارات بذيئة مخله بالآداب العامة فيعاقبه بطلاء الحائط بيده وبالمقابل توبخه الوزارة باعتبار تصرف مدير المدرسة ليس أسلوبا تربويا وهو المدير الذي طبعت أقدامه آثارها في الميدان خبرة وممارسه ويكتفى بكتابة تعهد خطي ينتهي فاعليته بنهاية العام الدراسي ويوضع في سلة النفايات التي يركلها الطالب بقدمه أثناء مغادرته لينتقل بهذه السلوكيات والممارسات لمرحلة جديده يعبث فيها كما عبث سابقا فلا معقب له ولا زاجر يزجره أي رغبة لقطبي التعليم الرئيسيين (_المعلم والطالب)تبحثون عنها وأي إقبال على التعليم توهمون أنفسكم ب لوصول لقممه ... حقيقة مره علينا جميعا الإعتراف بها أن القطبين راغبون عنكم .
هي مجرد صفعه من صفعات متكرره لم تكن تلطم إلا وجه وقفا المعلمين والمعلمات وهم الطبقة الكادحة الحقيقية في هذا الوطن هل ستعيد الوزاره النظر في المناهج أو في القيم التي لم تعززها الوزارة ذاتها بين منسوبيها وهل ستعيد النظر في وضع استراتجيات ربت قياداتها التربوية عقودا طويله( على عبارة هذه صلاحياتي ) دون نقاش أو حوار هادف ..... على كل القيادات التربوية في البلاد الإستنفار لكوارث أخلاقيه ستتوالي لاحقا وإعادة النظر في كثير من الاستراتيجيات في تعليمنا العام الذي لم يعد يورث للتعليم العالي إلإ قنابل موقته ستأتي على الأخضر واليابس انه الإرث الذي خلفته قيادات تربويه كانت تنظر للميدان من برجها العالي وتقييم شوطي العام الدراسي كمحلل يجيد التنظير ولا يجيد هز الشباك هو يجيد فقط وضع نظريات أبعد ماتكون عن واقع الميدان .

 2  0  887
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-21-1435 11:43 مساءً Heart of gold :
    ينصردينك استاذة نورة هذا هو الكلام الصح صار كل من هب ودب يعلق فشل العملية التعليمية على عاتق المعلم والمعلمة وليتهم بدل البلبلة والكلام الفارغ يجربو يمارسوا دور المعلم او المعلمة لو اسبوع واحد بس وبعدها يجيوا ويفتحوا افواههم اللي تعفنت بتبادل الأراء الباطلة .. يعيبوا على الناس ويعيبوا فيهم الوزارة تترنح وتتخبط لم يعد وزيرنا يميز بين هيبة المعلم وبين ألحان قصائدة وبات يعامل المعلمين والمعلمات كدف او طار يقرع عليه ليرددوا اغانية ويتغزلوا بمفاسد القرارات المبطنة
    (( لا تنه عن فعل وتأتي بمثله ... عار عليك اذا فعلت عظيم ))
  • #2
    07-21-1435 11:43 مساءً Heart of gold :
    ينصردينك استاذة نورة هذا هو الكلام الصح صار كل من هب ودب يعلق فشل العملية التعليمية على عاتق المعلم والمعلمة وليتهم بدل البلبلة والكلام الفارغ يجربو يمارسوا دور المعلم او المعلمة لو اسبوع واحد بس وبعدها يجيوا ويفتحوا افواههم اللي تعفنت بتبادل الأراء الباطلة .. يعيبوا على الناس ويعيبوا فيهم الوزارة تترنح وتتخبط لم يعد وزيرنا يميز بين هيبة المعلم وبين ألحان قصائدة وبات يعامل المعلمين والمعلمات كدف او طار يقرع عليه ليرددوا اغانية ويتغزلوا بمفاسد القرارات المبطنة
    (( لا تنه عن فعل وتأتي بمثله ... عار عليك اذا فعلت عظيم ))

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:53 صباحًا السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.