• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 09:02 صباحًا , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 3 ساعة

أ/ جابر احمد المشعبي

مراكز الضجة .. نقطتان سوداوان

أ/ جابر احمد المشعبي

 0  0  585
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
نحوه مضينا ظنا منا أن زحاما سنتجنبه .. ووقتا ثمينا من حياتنا سنحفظه .. دخلنا عند الطبيب الذي جعل سماعته زينة لمكتبه .. فلم يشأ أن يوقظها من سبات كأنها تألفه ..
دخلنا و طلب منا التوجه لغرفة الطوارئ في ذلك المركز و بعد أن أخذ صديقي مكانه على الكرسي فوجئنا بعدم توفر قناع اﻷكسجين و طلب منا التوجه لطوارئ المستشفى ..
طرحنا فكرة احضار قناع من أقرب صيدلية .. أحضرناه بعد جهد .. ﻻ زال الموضوع مألوفا إلي اﻵن لدي . و لدى غيري و بالدﻻئل و البراهين مثبتا ..
لكن الذي غير مراكز الصحة إلى مراكز ضجة هو انكار المسؤول حقائق أوضح من الشمس كوجود نقص في أقنعة اﻷوكسجين إﻻ إن كان هناك تلاعب من الممرضين فهذا يسأل عنه أيضا..
أتمنى أن يعمل مديروا المراكز على حفظ ماء الوجه بمحاربة نقطة الصاد و نقطة الحاء و أن يبقى الوضع على السماعة الماضية في سباتها العميق كما عهدنا من مراكز الصحة .و أن يكفوا عن تكذيب المواطن الذي يرمي أوجاعه بين أحضانهم مؤملا أن يحظى بعناية هي أبسط حقوقه التي كفلتها له الدولة أيدها الله . وليس مدراء المراكز هؤﻻء إﻻ مؤتمنين فإن شاؤوا فليحفظوا أو ليضيعوا فكلنا آتيه يوم القيامة فردا .

 0  0  585
التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:02 صباحًا الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.