• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 09:52 صباحًا , الأربعاء 13 ربيع الأول 1440 / 21 نوفمبر 2018 | آخر تحديث: 03-13-1440

نسيلة عامر حوفان

الإشراف التطويري

نسيلة عامر حوفان

 12  0  1.5K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الإشراف التربوي التطوري :
يعد الإشراف التطوري أحد الاتجاهات الحديثة في الإشراف التربوي ، وهو يعود إلى عام 1980 م عندما طرح كارل جلكمان ( Carl Glickman ) ـــ الأستاذ في قسم المناهج والإشراف التربوي بجامعة جورجيا ـــ نظرية الإشراف التربوي التطوري ، وذلك من خلال بحث نُشر في مجلة القيادة التربوية الأمريكية ، وبنى الفرضية الأساس على أن المعلمين يختلفون في مستوى تفكيرهم التجريدي ، وفي مستوى قدراتهم العقلية ، وفي مستوى دافعيتهم للعمل ، وأنه يجب على الإشراف مراعاة هذه الفروق ، وضرورة السعي المتواصل لزيادة قدرات المعلمين إلى أعلى درجة تحقق الأهداف المنشودة .وفكرة التطوري أن هناك عامين مؤثرين على أداء المشرف وتعامله مع المعلم : وهما نظرة المشرف التربوي لعملية الإشراف وقناعاته حولها ، وصفات المعلم . وفي عام 1981م نشر جلكمان نظريته في الإشراف التربوي التطوري في كتاب من إصدارات الجمعية الأمريكية للمناهج والإشراف التربوي. يعد الإشراف التربوي من أهم عناصر العملية التربوية والتعليمية ، حيث يقع عليه دور كبير في تحسين جميع عناصر العملية التربوية والتعليمية وتطويرها ، بل إن المهمة الأولى للإشراف التربوي هي تطوير قدرات المعلم وتنميتها ، وتحسين مستوى أدائه ، ومساعدته في حل المشكلات التي [b]تواجهه ، وتزويده بالخبرات اللازمة ، وكذلك اكتشاف قدرات المعلم ومواهبه وتهيئة الفرصة لإظهار تلك القدرات والمواهب ، وتوظيفها في تطوير العملية التربوية والتعليمية والرّقي بها .
لقد حدث تطور لافت في مفهوم الإشراف التربوي خلال العقدين الأخيرين، شأنه في ذلك شأن كثير من المفاهيم التربوية التي تنمو وتتطور نتيجة الأبحاث والدراسات التربوية المتواصلة، وخصوصًا بعد أن كشفت هذه الدراسات جوانب القصور في الأنماط السابقة للإشراف التربوي، أو فيما كان يعرف بـ ( التفتيش ) و ( التوجيه التربوي ).. في محاولة لتلافي أوجه القصور، وإحداث التغييرات المنشودة في عمليات التعليم والتعلم بأساليب جديدة تأخذ في حسبانها البعد الإنساني إلى جانب البعد المعرفي، كما تعتمد مبدأ التنمية المستدامة ومبدأ التعلم مدى الحياة ومما لاشك فيه أن المفهوم التقليدي للإشراف التربوي والممارسات الكلاسيكية الروتينيةلا تتواكب مع معطيات ( عصر المعرفة ) ، ولا يمكن أن تُحقق أهداف الإشراف المشار إليها آنفًا ؛ ولذلك ظهرت اتجاهات حديثة في الإشراف التربوي تغيّر في ضوئها مفهوم الإشراف التربوي ، وتطوّرت أهدافه ووظائفه وأساليبه واتجاهاته . ومن الاتجاهات الحديثة في الإشراف التربوي الإشراف التطوري إن المنظومة التربوية في سعيها المتواصل لمسايرة التطورات الراهنة في مجالات الاقتصاد وتقنيات الاتصال والشبكات الإلكترونية إنما تنشد العمل على تطوير العنصر البشري وإعداده لمواجهة متغيرات العالم من حوله وتأهيله للمستقبل، ولأن عملية التطوير والتحسين لا تقف عند مرحلة تعليمية دون سواها، ولا عند فئة دون غيرها، بل هي عملية شمولية تهدف إلى الارتقاء بمستوى العملية التعليمية على اختلاف عناصرها

المشرفة التربوية بمحافظة محايل عسير أ/ زهراء علي السيد

 12  0  1.5K
التعليقات ( 12 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-15-1435 04:51 صباحًا ام ميلا :
    صباح الخير.
    مقال اكثر من رائع ويثبت على وجود تقدم وتتطور في عملية التعليم ويدل أن المعلم المشرف دور رائد واتمنى التوفيق والنجاح. جهود الاستاذه زهراء مشود لها منذ ان كانت معلمه ونجاحها اصبح عالمي وليس بعيد عن رقيها الفكري مثل هذا الطرح.. سدد الله خطاك واثابكي الجنه علئ كل ماقدمتي.
  • #2
    05-14-1435 11:15 مساءً الشيخ ابوطالب محمد :
    الحقيقه لقد اطلعت على ماكتبته البنت العزيزه زهراء علي السيد واثلج صدري هذه الكلمات التي تدل على وعي متخصصه ومخلصه لوطنها ثم ﻻ تخصصها والذي اتمنى من الله ان ينفع بيها وينفعها بما فتح الله عليها من العلم والمعرفه فهي من بناتنا الاتي نعتزبهن واتنا لها المزيد من التوفيق وانجاح وارقي بيما ينفع زميلاتها في العمل حسن في ايصال المعلومه النافعه والقدوه الصالحه في كل المجالات فهي جذيره بذالك والله اسله لها مزيد من التوفيق والسداد وصلى الله علي نبينا محمد ابوطالب محمد الحضن
  • #3
    05-14-1435 11:03 مساءً الشيخ ابوطالب محمد :
    الحقيقه اطلعت مكتبته البنت العزيزه زهراء علي السيد واثلج صدري هذه الكتابت التي تدل على وعي متخصصه ومخلصه لوطنها ثم ﻻ تخصصها والذي اتمنا من الله اينفع بيها وينفعها بيما فتح الله عليها من العلم والمعرفه فهي من بناتنا الاتي نعتزبهن واتنا لها المزيد من التوفيق وانجاح وارقي بيما ينفع زميلاتها في العمل حسن في ايصال المعلومه النافعه والقدوه الصالحه في كل المجالات فهي جذيره بذالك والله اسله لها مزيد من التوفيق والسداد وصلى الله علي نبينا محمد ابوطالب محمد الحضن
  • #4
    05-14-1435 09:28 مساءً نور يماني :
    أنتظرناه طويلا هذا الدور الإشرافي..
    فكم من مبدعة تركت العملية التعليمة أو أصبحت مجرد أداة لتنفيذ ما تريده المشرفة .
    فالتطوير ينال جميع الجوانب ولا يقتصر فقط على المناهج .
    مقال رائع أختي زهراء ومزيد من التقدم.
  • #5
    05-14-1435 08:56 مساءً شمعه :
    الاشراف التربوي له دور مهم في تطوير المسيره التعليمه لو ادي علئ اتمم وجهه. وانطلاق من حرصك ودورك الفعال والمشهود في المدارس الموجوده بالقطاع. نجدك تتلاقي بهذا المقال. اقف تشجيع وتصفيق لكي استاذتي الفاضله زهراء السيد. ادامك الله
  • #6
    05-14-1435 08:53 مساءً نور علي يماني :
    بالفعل هذ ه أملنا في دو ر المشرف..
    فقد كان قديما تهاب بعض الزميﻻت من زيارة المفتشة لما تﻻقاه من لوم وإتقاد .. ومازالت بعض المشرفات يطبقن الطريقة القديمة فتيخل بالثناء أو حتى التحفيز المعلمة وهن قلة والحمد لله مما أدى إلى تسرب بعض المبدعات من العملية التعليمية ، أو توقفهن عن اﻹبتكار وأصبحن مجرد أداة تنفذ ما يرضي مشرفتها .
    وهناك من هي العكس فتساعد المعلمة على البحث وتطوير ذاتها وتحفيز المبجع لنقل خبرتها لزميﻻتها سواء بعمل دروس تطبيقية أو عمل دورات عن طريق النت بل أعرف مشرفة مبدعة قامت بعمل جروبات في شبكة التواصل اﻻجتماعي من كافة مدن المملكلة لتبادل الخبرات ونقلها .
    فاﻹشرف يجب يكون كذلك وهذا هو التطور والتغيير لﻷحسن .
  • #7
    05-14-1435 08:51 مساءً ام محمد :
    سدد الله خطاك مشرفتنا المتميزه. ولا ينال القمم الا اهل العزم
  • #8
    05-14-1435 08:48 مساءً jorry :
    السلام عليكم..
    الابداع منبعه انتي ومعامل الرياضيات شاهده بفضلك وبفضل معلماتك المتالقات ولتوجيهاتك لهم
    عندما تكشفي الستار عن دور المشرف التربوي فهذا دليل واضح علئ انجازك لهذه المهنه النبيله فاسال الله لكي التوفيق والسداد في حياتك العلميه والعمليه. انا كنت احدئ طالباتك واشهد لكي بفضلك علي. انار الله طريقك بالعلم وسدد خطاك. ودائما الابداع له اهله وليس غريب ان ارئ اسمك ينور هذا المقال
  • #9
    05-14-1435 06:05 مساءً أم عبدالله :
    مقال جميل .. وأود أن أضيف أنه يسعى المعلم لتحسين أداء عمله وتطويره إذا وجد التقدير والإهتمام من المسؤولين في الوزارة ولقي منهم الإهتمام بحاجاته النفسية والإجتماعية والتي تعينه على القيام بعمله على اكمل وجه ولاننسى الاحترام والتقدير من قبل طلابه ..تشكر الاستاذة زهرة على طرح الموضوع
  • #10
    05-14-1435 02:23 مساءً ابو باسل :
    مقال رائع
    عندما يعمل المشرف التربوي بمفهوم الاشراف الحديث ستتلاشى الاعتقادات السائدة والقاصرة حول هذا الدور الذي للأسف رسخ في اذهان الكثير من المعلمين
    دور المعلم المشرف هو دور رائد في عملية التقييم والتقويم الصحيح لطرائق التعلم التي ستكفل وتنتج لنا جيل يخطوا نحو الفاعلية
    ومن هذا المقام ادعو جميع المشرفين الا تبني الجمعيات الاشرافية يكون فيها المشرف رئيس وترتب مهام المعلمين فيها ليصبح الجميع ذو كفاءة يحقق من خلالها الأمانه
  • #11
    05-14-1435 02:03 مساءً ام ميرال :
    مقال اكثر من رائع اتمنى مزيد من التقدم والنجاح
  • #12
    05-14-1435 09:49 صباحًا امل الحياة :
    مقال رائع ومفسر لمهنة المشرف التربوي ودوره في العمليه التعليميه وفقك الله وسدد خطاك لمايحب ويرضا

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:52 صباحًا الأربعاء 13 ربيع الأول 1440 / 21 نوفمبر 2018.