• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 05:17 مساءً , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ ساعة

أ. مصهف بن علي عسيري

((اياك. ... أعني ))*هل نستحق وسام (رجل الأمن الأول)

أ. مصهف بن علي عسيري

 1  0  465
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
*هل نستحق وسام (رجل الأمن الأول)

قال الأمير الراحل / نايف بن عبد العزيز رحمه الله( ان كل مواطن سعوي هو رجل امن ) ، لم تكن تلك الكلمة لوزير الداخلية آنذاك ارتجاليه او مجاملة او تفخيم لدور المواطن ، وإنما قالها من خبرة وحنكة اكتسبها رحمه الله من خلال عمله كوزير للداخليه وكرجل دوله عاصرته الأمور الأمنية وتأكد بنفسه وعمله بان المواطن بالفعل هو رجل الأمن الأول ، والحقيقة وفي كل دول العالم وليس في بلدنا المملكة العربية السعودية أثبتت كلمة رحمه الله صدقها ومكانها وقوة وقعها وفاعليتها ،ان المتتبع لنتائج قرار وزارة العمل بتصحيح وضع العمالة في بلدنا الغالية ليجد بان المواطن السعودي هو بالفعل رجل الأمن الأول عندما تعاون مع رجال الأمن من خلال جانبين أساسيين ، الجانب الأول وهو تصحيح وضع العماله لدى المواطن السعودي سواء أكان صاحب أعمال حره فرديه او رجل أعمال ، ققد هبوا جميعا خلال السبعة اشهر الماضيه بتصحيح من يريدون ان يبقى معهم او نقل او إخراج من يريد ذلك وبهذا التعاون فقد خدم الإنسان نفسه ووطنه عندما صحح المسار وخفت وطأت العمل الغير منظم وبالتالي جنينا ثمرته نحن كمواطنين سعوديين وان لحقت بنا بعض المتاعب نتيجة الاتكالية والا نظامية التي كنا نعيشها ، الجانب الآخر عندما انتهى موعد المهله كان المواطن السعودي يتناغم من قرارات الدولة بعدم التستر على أي وافد مجهول وذلك من خلال عدم تأجيره المساكن او إعطائه سكن يختبؤن فيه وبالتالي لم يكن أمام المجهولين الا الخروج من المساكن التي كانوا يختبؤن فيها والتجمع في الشوارع وتحت الكباري حيث لم يجدوا بد من ذلك لان المواطن السعودي تجاوب للنداء فكانوا في العراء ، وكان ذلك واضح وجليا في منفوخة الرياض وفلسطين جده ، بل وتعدى ذلك كونهم لم يمكنوهم من السكن بل تجاوز ذلك الى وقوفهم مع رجال الأمن وهذا امر يسجل للمواطن السعودي ، ولكننا وكافراد لهذا الشعب ، ماذا لو لم يكن قرار التصحيح ؟ اجزم أننا كنا على صفيح ساخن وقنابل موقوته قد تنفجر في أي لحظه ، ثم أننا نطرح تساؤلات آخر ، من المسئول عن دخول هذه العماله المجهولة الى بلادنا ؟ لو رجعنا الى الحقيقة وكنا منصفين واعترفنا بالواقع أمام انفسنا لوجدنا تعاوننا معهم ( العمالة المجهولة ) بداعي الشفقة والرحمة عندما يتلونون أمامنا فكان ما حصل في بلادنا من السلب والنهب والقتل والتخريب نتيجة توغلهم في بلادنا وبأعداد هائله كما اتضح لنا من الواقع الذي حصل منهم ، ان احترامنا وتقديرنا لأي جالية امرًمفروض علينا عندما تدخل بلادنا بالطرق الصحيحة المشروعة ، ولكننا يجب ان نقف جميعا في وجه من يدخل بطريقة غير نظاميه كما أننا نلوم وبقوة أي سعودي يتساهل مع تلك العمالة المجهولة ، أننا بحاجه ماسه الى بقاء وطننا خال من المجهولين لنعيش كما نحن والحمد لله في امن وأمان ، لقد اثبت الواقع ان كلمة صاحب السمو الملكي الأمير الراحل / نايف بن عبد العزيز في مكانها عندما قال ( ان المواطن السعودي هو رجل الأمن الأول ) ، أتدرون من هو المواطن السعودي ، هو ( أنا وانت وانتم وهم وهؤلاء) ولن يتحقق فينا حمل وسام تلك الكلمة الا عندما نكون عيون ساهرة صادقة أمينة على حفظ امن واستقرار هذا الوطن ونكون الذراع الايمن لرجال الأمن ، فهل نؤكد استحقاقنا لحمل هذا الوسام عندما نقف في قادم الأيام سدا منيعا لحماية هذا الوطن ؟ هذا ما تأمله منا قيادتنا لحفظ وطننا في امن وأمان ، فهل نؤكد استحقاقنا بشرف حملنا لهذه المسئولية ؟ القادم من الأفعال ما سيؤكد صدق النية وتطبيق الأقوال ، ودمت با وطني في أمن وأمان

مدير مكتب التربية والتعليم ببحر أبوسكينة

 1  0  465
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    01-13-1435 09:48 مساءً محمد عسيري :
    وفقك الله يا ابو علي كل متقول درر ونتمى من الجميع ان يحذو حذوك ويسخروا اقلامهم وصحفهم والمشايخ من مناصبهم والامه من منابرهم حتى فعلا التوعية تصل الى المجتمع في محفظتنا الجميلة محايل عسير والمركز والقرى التابعة لها يوجد الكثير من المجهولين والاحد ينكر ذلك ونناشد الجهات الأمنية بتكثيف الدوريات في جميع المراكز والقرى التابعة لها حتى نقضى على الظاهرة المجهولين ونعيش بأمان وامل من صحيفة محايل ان تتبنا التوعية وفق الله الجميع لما فيه خير لهذا البلد المملكة العربية السعودية

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:17 مساءً الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.