• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 02:55 صباحًا , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 6 ساعة

أ. علي بن عبدالله خواجي

ثقافة الجيل وسياط المجتمع

أ. علي بن عبدالله خواجي

 1  0  813
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ثقافة الجيل وسياط المجتمع

المجتمع لا زال هو المجتمع .. يصطدم بكل ماهو جديد وكل ماهو تغيير ولا يتقبله بسهوله .. وليته يقف عند هذا . ولا يتجاوزه إلى ظلم أفراده . ولمجتمعاتنا في في تهامة عسير تجاربها الفريدة والخاصة بها والتي كلفتنا الكثير من الوقت لنلحق بركب الحضارة والتقدم .. بالأمس القريب رفضنا الاتصالات الأرضية بتهمة أنها ستفسد البيوت . وذهبت لغيرنا وبعد مدّ وجزر سلمنا بأنها خدمة ولكن متى ؟ بعد أن دخل الجوال إلى منازلنا وعرفنا مدى خدمة هذه التقنية .

واليوم يتكرر الرفض بنفس تلك العقلية المحدودة والنظر القاصر .. وقبل أن أتحدث عن هذا الأمر سأستعرض أمور كنا نسلم بها في الماضي .. أو أنها لا تلفت أنظارنا أصلا لكونها جزء من حياتنا .

بالأمس القريب كان جدي وجدك يرعى أغنامه في مراعي مختلطة شباب وبنات وبوجوه مكشوفة مع تحفّظي على هذا إلا أنه واقع . وتعرف على شريكة حياته من تلك المراعي . وتزوجها ولم يثرّب عليه أحد . وآخر تعرف على شريكة حياته عن طريق المحطاب وثالث عن طريق ورود البئر مع بعض وعلف وشدخ ... إلخ . ولم يثرّب عليهم أحد في تلك الفترة .

ثم أتى بعدهم جيل اتيحت لهم فرص عمل المرأة وأصبح بالإمكان أن يتعرف عليها في أماكن العمل المختلطة مثل الممرضات ومن ثم يتقدم لخطبتها . ولم يثرّب عليه أحد طالما أن النوايا سليمة . وكذلك عن طريق الحدائق والأسواق وغيرها .

ثم تطورت التقنية أكثر وأصبحت الفتاه تبرز نفسها لمجتمعها عن طريق مشاركتها للشباب في منتديات مختلطة . وتنشر كتاباتها وقصائدها وخواطرها وقصصها عن طريق صفحات المنتديات . وأمر طبيعي أن يعجب هذا الشاب أو ذاك بهذه الفتاه ويبدأ يسأل عنها وبالتالي يتقدم لخطبتها .. وهنا لن يرحمهما المجتمع .. سيما من تزوجوا عن طريق المحطاب أو المرعى أو عن طريق البئر أو من حرموا من الزواج لأي سبب . لأنهم يرون اختلاطهم في تلك الفترة أمر مسلم فيه أما نحن ياجيل التقنية أو جيل النت كما يحلوا لهم أن يسمونا فاختلاطنا من خلف الحجب أمر مرفوض . وعار علينا .

ولن يتوقف الزمن عند فترة معينة أو جيل معين وسيستمر في سيره شئنا أم أبينا . فلكل زمان دولة ورجال .

 1  0  813
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-26-1432 10:52 مساءً المهم :
    وكأنك تقول الحياة عادة وليست عبادة
    ياكاتبنا الحياة عبادة وتعلم في السابق
    قد حصل ما حصل وقد كان هناك أخطأ واذا اشتركت المرأة مرة اخرى سيحدث ما لايحمد عقباه
    لك تحياتي

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:55 صباحًا الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.