• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 12:40 مساءً , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 5 ساعة

أ. مصهف بن علي عسيري

(( إياك ))

أ. مصهف بن علي عسيري

 2  0  482
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

كل يوم نعيشه تظهر لنا حقيقة واقعة أمام مسمع ومرآى من انفسنا ومن الجميع ،
ورغم أننا جميعا تعلمنا وقرأنا وشاهدنا خطورة ومأساة تلك الواقعة ولكننا لم نصدقها الا بعدما تجسدت في أجسامنا ، جميعنا او معظمنا شاهد او سمع اللقاء الودي الذي جرى مؤخرا بين قدامى منتخب البرازيل وقدامى منتخب السعوديه والذي اقيم تحديدا مساء الأربعاء 1434/9/15 هج على إستاد الملك فهد بالرياض وتناقلته كافة الوسائل الإعلامية المحلية والدولية ، وكان مادة إعلامية دسمة ركز من خلالها على التمدد الجسمي الذي حصل لمعظم لا عبي السعودية مقارنة بأجسام لاعبي المنتخب البرازيلي ، منذ عام 1994م الى يومنا هذا ، وهذا مؤشر خطير جدا على ان ثقافة الحفاظ على الصحة واللياقة معدومة لدينا جميعا حتى عند اللاعبين انفسهم الذين تلقوا وتدربوا على اهمية الحفاظ على صحة البدن بصرف النظر من وجودك لاعبا من عدمه وذلك من خلال الحافظ على اللياقة البدنية والغذاء المتوازن وهذا يندرج على بقية حياتنا في مختلف المجالات ، بينما نجد ان لاعبي البرازيل لم يتغير فيهم الا ألوان الشعر ،وقد اثبتوا للجميع ( البرازيليين) انه بمقدور الانسان مهما تقدم به العمر ان يحافظ على صحته لنفسه وحتى يكون عضوا فاعلا في مجتمعه اضافة الى انه قدوة لتحمل مسئولية تجسيد فائدة المردود الاجابي الذي يعود على الجسم بالفائدة ، فياترى ، هل من الممكن ان نعيد النظر في واقعنا الشخصي ونستفيد مما تعلمناه وقرأناه وشاهدناه حتى ندرك مسئولينا تجاه انفسنا اولا واتجاه مجتمعنا ومن ثم بلاددنا ؟ نفسي و(اياك ) اعني ، فهل نكون أهل للمسئولية ؟؟؟؟

 2  0  482
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    10-05-1434 04:00 مساءً مصهف عسيري :
    شكرًا لك أخي زاهر وتساعدني كل ملاحظاتكم
  • #2
    10-03-1434 04:20 صباحًا زاهر يحيى الجغولي :
    أحسنت استاذ مصهف كلام درر

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:40 مساءً الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.