• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 11:13 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 3 ساعة

أ. أحمد عسيري

الحمد لله على كل شيء

أ. أحمد عسيري

 0  0  506
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
وجّه بتقديم المساعدة
إجتماعات
مشاورات

كلامٌ جميل

الحمد لله على كل شيء
الملك حفظه الله دائما يوجه بسرعة حل المشاكل حلّاًّ جذرياًّ وصرح في أكثر من مناسبة أنه لا عذر لأي مسئول يقصر في أداء واجبه ،،
ما حدث في محائل عندما إجتاح السيل شارع الملك فيصل ماذا يسمى ؟
ما حدث في وادي جوزان عندما داهم السيل عبارة صغيرة بوادي كبير كجوزان في قرية آل فاهمة عندما غلبها السيل وأصبحت القرية معزولة تماما عن الخدمات وعن الطريق العام ،، ماذا يسمى ؟
الوديان لا تجدي معها العبّارات الصغيرة ولكن تعودنا على الترقيع في ظل غياب الرقابة ،،
من هذا المنطلق لو أتينا للمقارنة على أرض الواقع بين توجيهات الملك حفظه الله وتعاطي المسئولين مع الأحداث الطارئة لوجدنا فجوة لم ولن تلتئم حتى اليوم ،،
المحافظة كادت أن تغرق ،،
ولو تتبعنا ماحدث لوجدنا هناك حلقة مفرغة بين توجيه المحافظ الآن في تقديم المساعدة كواجب طبيعي يؤدى بعد حدوث مدلهمة وإجراءات البلدية السابقة التي أتخذتها لدرء مخاطر السيول ،،
نريد مسئولا يقول لنا ذات مرة (( سنحاسب المقصر عن هذا الخلل محاسبة ملموسة وحقيقية )) أتراهم يفعلون !!
هل تستوي أن أجرح أحدا جرحاً غائراً ونازفاً عنوة ثم أحاول إسترضائه بكل سهولة ،،
هذا ملخص ما يحدث الآن ،،
وتبريرات متوقعة لا محل لها من الإعراب ،،
كنت أتمنى أن يكون لدى المحافظ مختصين قد يحتاجهم في مثل هذا الأمر وخبراء على ملاك الإمارة لتقييم أعمال البلدية وما آلت إليه مشاريع درء أخطار السيول قبل هذه الحادثة وغيرها ،،
كادت أن تغرق المحافظة ،،
ما الأسباب التي حولت مجرى الوادي إلى منتصف الشارع ،،
لا نريد أعمال بلدية جديدة لصد السيول ،،
نريد لجنة وزارية تقيم أعمال البلدية السابقة وتتبع توجيهات الحاكم الإداري التي توجت هذه المشاريع أو شاركت وساهمت فيها ،،
هناك توجيهات صريحة وصارمة من المقام السامي وشكلت لجان على مستوى المناطق وصدر أمر سمو أمير المنطقة بهذا الشأن وعنها تفرعت لجان المحافظات ،، فعلى ما إنتهت أعمالها إذاً ؟؟
المشكلة حدثت لذا لا يحتاج الوضع إلى لجان محليّة جديدة بعد تلك اللجنة السابقة والأوامر الصريحة ،،
إن كانت توجيهات الحاكم الإداري صدرت لحل مشكلة السيول التي تداهم المحافظة فما حدث يدل على أنها صدرت كإجراء روتيني لتسيير العمل من باب نحن هنا
البلدية سابقا تعمل تحت غطاء متين خلخله السيل حتى أصبح شفافا اليوم ،،
أم أنه لم يحدث شيء مما ذكر !!
فوزعوا علينا طوق النجاة فقد تتحول البلد في أي وقت إلى بحيرة مياه ،،
وفي كلا الحالتين مرٌّ مرٌّ مرٌّ تجرعه أهل البلد ،،
نريد لجنة وزارية ،،،
لا أدري ،،
(( أمممممم بس الوزارية بيكون لها هيبة حتى لو ما جابت نتيجة ))
نعود لمحور حديثنا ،،
نريد لجنة تبرأ بها الذمة تحاسب كل مقصر فهناك ممتلكات خسرها أصحابها وكاد السيل أن يزهق أرواح بريئة والمواطنين يعيشون حالة رعب ورهبة مما حدث ،،
نريد إلتفاتة حقيقية هذه المرة من أمير المنطقة في كل خطوة سابقة وأركز على سابقة كي يحاسب كل مقصر ،،
نحن في بلد معطاء
بلد الخير ،،،،
بلد قادته أحرص على سلامة المواطنين من أي مسئول ،،
لم يبخل يوما في الإنفاق على مثل هذه المشاريع الحساسة ،،
أين مخصصات درء أخطار السيول الخاصة بمحافظة محائل ،،
هنا يجب أن تبحث هذه النقطة وأين ذهبت المبالغ التي رصدت لهذا الأمر ،،
سؤمنا الترقيع في كل شيء حتى في الخطابات والتصريحات التي تصدر من مسئولي المحافظة ،،
نريد ( محاسبة ترقى لحجم الحدث ) قبل كل شيء ،،
ثم أعمال ترتقي لأن تكون حقا حفظا لأرواح البشر
الأرواح الغالية التي كادت أن تذهب وربما تذهب لن نسامحكم فيها مادامت الحياة من أكبر مسئولا فيهم إلى أصغرهم ،،


بواسطة : أ. أحمد عسيري
 0  0  506
التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:13 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.