• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 03:11 صباحًا , الثلاثاء 16 صفر 1441 / 15 أكتوبر 2019 | آخر تحديث: 02-13-1441

د. حمزة فايع الفتحي

نداء الشباب..!!

د. حمزة فايع الفتحي

 0  0  602
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط



نداء الشباب..!!
القصيدة المهداة الى المكتب التعاوني، حين تكريمه للطاقات المتعاونة في مهرجانه السالف محايل أدفأ...

يُناديني الشبابُ ولا أُبالي// كأنّي قد رضيتُ بذا الهزالِ!
كأن الدارَ دارُ هوى وسلمَى// وأني قد خُلقت بلا امتثال!
فذي دنيا تحنّ لطالبيها// وذي أفنانُ تعصف بالرجالِ
ولكنّي بربي واعتصامي// أشوقُ لهمة القوم الأوالي
ابي بكرٍ وصاحبِه المعلّى// وسعدٍ والزبير مع بلالِ
نجومٌ كم تنير بغير عدٍ// وافذاذٌ لها عزمُ الجبالِ
(بخاريُ) الحديث الى مضَاءٍ// و(احمدُ) كم يفيض بكل حالي!
أيا هممَ الشبابِ الى المعالي// وأفعالِ الأكابر بانتحالِ
فشرخُ الشابِ وهاجٌ رطيبٌ// وكم شرخٍ له ضربُ النصال!
يعيشُ لديِنه دأباً وجدا// كعيش الصارم اللبِقِ الصِقالِ
يمنّي روحه فضلاً ونورا// بجناتِ المزاهر واللآلي
شبابٌ لم تعكّره الدنايا// ولا أرخى لراغبة الدلال!
يراقبُ ربَّه في كل طرفٍ// فيسعدُ بالَهناءة والزلالِ
يَروزُ مسيرَه نصحاً ودفعا// ويُبهج بالمقال وبالفعالِ
عزائم باذخاتٌ مقبلاتٌ// بلا نكسٍ ونقص وانشغالِ
فما طاب المعيش بغير كدٍ// ولا فلَح النؤومُ الى الزوالِ
شبابي قرّتي وربيعُ مجدي// ولن أرضى ببيعٍ للجمال!
وكيف أبيعَ عامرتي وروحي// وكيف أتيه في حِمم الضلال؟!
فما زال الحماسُ يدقُ قلبي// لأخلعَ من منادمة الكلالِ
أنا ديني وعزي وابتهاجي// ركوني للمهيمن ذي الجلالِ
وركضي في الحياة بلا نكوصً// وضربي هامةَ الكسل المسال
فإنْ في العلم كنت أخا علاءٍ// وإن في البذل كنت أخا النوالِ
يؤرقني محازنُ في ربوعي// فلا أرضَى بنوم او خبال
سأحيا دائماً في كل افق// جسورا باذلا دون اعتلالِ
فما ساد الطَموحُ بغير هم// ولا سادَ الشباب بلا اهتبالِ
نظرتُ لزينة الدنيا فهانت// عيونٌ للمعاين للكمال
فما تغني اللذائذُ عن نعيم// يفوق أمانيَ العقل الخيالي
شبابي ساحتي لأقيمْ دنيا// مجنحة المكارم والخصال
خذوا ما جاءكم حزماً وفعلا// وإسراعاً يدب بلا عقالِ
وكلُّ مساعي الشبانِ تبقَى// معالمَ للنهوض وللوصالِ
الجمعة 1434/5/10
ابو يزن،،،،



 0  0  602
التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )