• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 11:09 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 3 ساعة

أ. مرعي أبو طمة

رأفةً ... بالمسؤول !!!.

أ. مرعي أبو طمة

 1  0  554
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


سوف أذهب في موضوعي هذا إلى أمور مهمّة لكي أبيّنها ... لا... لأنكم لا تعلمونها . وإنما للتذكير والتنبيه فقط ، و ليعيها الآخرون.
وهي أننا في هذا الصرح ما جئنا لننقد كل كبيرة وصغيرة دون رؤية ورويّة ، ولا لنتتبع الأخطاء ولا لنسرد الملاحظات عن ما تقوم به بعض الإدارات الحكومية من مخرجات تهم الإنسان والمكان في محافظتنا . فكل الإدارات الحكومية تعج بالأخطاء ، وتفتقر إلى الكثير من أساسيات وأبجديات العمل والتي تنشده حكومتنا الرشيدة ، وإنما غرضنا ومبتغانا إبراز الأخطاء أمام المسؤول ليقوم بإصلاحها ، وليعمل على تلافيها مستقبلًا ، وليس من أجل التعريض ولا التصيّد ، وإنما من أجل الحث على العمل السليم ، والتنبيه بما يحسّه المواطن ويلمسه ويراه والذي هو أس القضية والمعني بالأمر. أوَكلما تعرض أحدنا للتقصير من بعض موظفي الإدارات الحكومية قام بكتابة موضوع ينقد ، ويسب ، ويسخط بدءًا بالرئيس أو المدير وانتهاءً بالحارس . ،،، وهذا لا ينبغي ،،، فلابد أن نعي ونتفهّم أن من يعمل في تلك الإدارات بشر معرضون للخطأ والصواب . فالكمال لله وحده عز وجل.
وما جعلني أعرج إلى هذا الموضوع .. إلا لما رأيت من تجاوزات بعض الأخوان في طرحهم النقدي غير المبني على الأسس النقدية المتعمقة !!!، والذي لا يعتمد على الأدلة القاطعة والبراهين الدامغة ، والتي تثبت صحة ما يكتب أو ما يطرح . أي أننا حينما نريد أن نقوم بالنقد فليكن مبنيًا على حقائق واضحة تلجم من يقوم بالمنافحة والإنكار.
فلا نفهم النقد كما يفهمه العامة .. ( منقود ) .. فلا بد أن نتتبع الخطوات اللازمة فيما ننقده بأسلوب يدل على الإصلاح أولّا ومن ثم القيام بالاقتراح وإبداء وجهة النظر والتي ربما نراها صائبة.
فمن هذا المنطلق تسنح لنا الفرصة في طرح الرأي وتقبل الرأي الآخر ، ومن ثم تسهل بيننا عملية النقاش لنهتدي إلى طريق الصواب .
وبهذا نجعل المسؤول أمام الواقع الذي لا مفر منه ، سوى الاعتذار والعمل على الإصلاح ، وأخذ التدابير اللازمة . وهذا ما نتأمله في المسؤول ونصبوا إليه. .... ولنجعل محافظة محايل دائمًا في مقدمة محافظات و مدن مملكتنا الحبيبة ... في التقدم والرقي فكرًا ومكانًا وإنسانًا ، ولنجعلها تسر ناظر كل من مر بها ، وتسعد كل من افترش ترابها ، وتنفس هواءها ، وتلحّف سماءها.
فيا رعاكم الله تمهلوا وتيقنوا واحرصوا وتحرّوا الصدق في ما تودون نقده .
هذا ما أردت إيضاحه ، ولا يعني ذلك أنني قد أصبت ، فمدى ذلك يظهر في ما تأتون به من آراء حول ما ذكرت.
ولكم مني التحية الدائمة.

 1  0  554
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-10-1434 10:39 مساءً حسين :
    ثقافة النقد يجب ان تتغير ولن تتغير الا بعد ان يتم جر اهل السب والشتم الى المحاكم ومحاكمتهم او الشكوى ضدهم

    شكرا لكاتب المقال

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:09 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.