• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 07:33 مساءً , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 2 ساعة

أ/ عبدالله بن محمد البارقي

عندما تغرق الأمانــــة

أ/ عبدالله بن محمد البارقي

 0  0  526
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

يصاب الشعب السعودي باﻷسى وببالغ الحزن عندما تعود به الذاكرة قليلا للوراء ويتذكر الجثث التي دفنت تحت الوحل والطين ويتذكر السيارات والمركبات وهي تتسابق في مجرى السيول كعلب المرطبات..

في يوم اﻷربعاء اﻷسود من حج سنة 1430 للهجرة شهدنا أكبر كارثة مرت عبر التاريخ على هذا الشعب في مأساة جدة الشهيرة وهي بحق كارثة بكل المقاييس والتي ذهب ضحيتها مئات اﻷبرياء فضلا عن ما ﻻ يمكن حصره من دمار كامل لكثير من الممتلكات المادية العامة والخاصة في ذلك الوقت .

والحديث كما قيل ذو شجون حيث يجر بعضه بعضا على ما حدث مؤخرا فيتكرر المشهد في شمال المملكة وتحديدا في مدينة تبوك ولم ينتهي بعد موال محاسبة المقصرين والمتسببن في كارثة جدة اﻷولى.

وسوف تفتح ملفات أخرى للتحقيق في من المتسبب فيما حدث قبل أسابيع على مسرح تبوك؟ وﻻ ندري ﻻ سمح الله على أي مدينة أو قرية يكون الدور القادم؟.

ﻻ عجب في اﻷمر فذلك يحدث يقينا عندما يغيب الضمير المؤتمن على مصالح المجتمع وعندما تغرق اﻷمانة في في بحور ومحيطات الخيانة عند من ﻻيبالي بالمكان الذي وضع فيه فحينها يمكن أن تغرق مدن وقرى نتيجة إغراق تلك اﻷمانة في فيضانات الفساد اﻹداري والمالي الذي خيم على كثير من اﻹدارات الحكومية في بلادنا

إلا أننا نرجوا أن يكون في تلك المشاهد المأساوية ما يكون عبرة ومزدجر لتصحيح كثير من اﻷخطاء وترتيب اﻷوراق بشكل سليم والبعد عن العمل والتخطيط العشوائي في المستقبل القادم في مدن ومحافظات المملكة خصوصا أننا نملك الكثير من اﻹمكانات التي تجعلنا نتلافى أخطار السيول وغيرها من الكوارث ..

 0  0  526
التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:33 مساءً الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.