• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 03:19 مساءً , السبت 28 جمادي الثاني 1441 / 22 فبراير 2020 | آخر تحديث: 06-28-1441

السفير / علي حسن جعفر

قصيدة { محايل الذكريات]

السفير / علي حسن جعفر

 0  0  750
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


جديد خواطري الشعرية
{ محايل الذكريات }
أستلهم النبته من غرس الذكريات
وأطوح الفكر حنيناً فيزداد أشتياقي
* * *
أتوه هائماً بردهات زمن الشائعات
محايل ذكرى الفؤاد وعهدي وميثاقي
* * *
ليت الزمن يعود بماضي الأمسيات
ينسال عبق الدر من حزن أوراقي
* * *
يجري الحنين مني بوريد المجسات
يكاد هواهـ يرأف بأحشائي وأطواقي
* * *
إذا تذكرت أعواماً أمضيتها رائدات
تحدر الدمع كالنهر يسيل دفق دقاقِ
* * *
وكيف أنسى أماكن كانت لي مضيئات
منها السَكْب يفوح عطر الذات لأعراقي
* * *
وشصعة الزاهية بعلوها تناغم جديدات
تجود من عتق هوى ما ظل خير سباقِ
* * *
فإن مررت الطرق الأحمر بشذرات
أسرتني ذكرى أحبةً وعبرة بأحراقِ
* * *
أسحب أذيال الصبا في نفسي مسرات
أصبو إليها من بٌعدِ وأعجب لأخفاقي
* * *
أني أستذكر حيلة الغرام بها عليلات
أتوق لنبع الغليلة ما لمت بي أشواقي
* * *
وأني طوع ليال ذكرى ضجت مقامات
فما أملك هيام نفسي لأهل هم لي الباقي
* * *
أتوق شوقاً للحنيذ وخضر الوريقات
كم خنة عزفت نفسي عنها لم تطب ذاقِ
* * *
وللجشيشة حبُ وزيت ضد كل الملمات
ونفح الريحان والكاذي في سبت أعماقي
* * *
أما الخضير فيروي شغاف بداخلي هنات
إذا ما حمى الدوس في جرين لأشراقِ
* * *
ولي في الغلف والشدخ والكبث غلات
يندى الجبين من ذوقها ويسعد الساقي
* * *
حجازى مكان النشء تلهمني الذكريات
منها الحنين بأكنافها عايش ثوب أملاقِ
* * *
وفي المخلوط ذكرى السي وطرة روايات
أيام ولت بربوع أبقـى في الفؤاد معلاقي
* * *
قد سير مغزى الهوى في مهجتي مسرات
حتى طغى عشقي ما أستضافة منه أحداقي
* * *
أسايس النفس صبراً في ضير وغايات
حوائج الدهر في صبري هَمْ ودموع مآقِ
* * *
لابد لليأس من فرجة تنير غالي المهمات
خدمة وطن ان قست والمولى هو الواقي
* * *
أطيب تحياتي
أبو عادل
26/11/1433 هـ

 0  0  750
التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

حسين بن حسن عبده آل هادي

الشيخ فيصل بن محمد آل امخالد

الشيخ فيصل بن محمد آل امخالد

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )