• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 07:49 صباحًا , الثلاثاء 23 صفر 1441 / 22 أكتوبر 2019 | آخر تحديث: 02-21-1441

أ.أحمد محمد المشايخ العسيري

اللهم بلغنا رمضان

أ.أحمد محمد المشايخ العسيري

 0  0  976
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
[B]اللهم بلغنا رمضان


اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان

ماذا استعددنا له؟

# دورات رمضانية رائعة بربح وفير

# قنوات فضائية فكاهية وللأسف ماسخه يغلب عليها التحرر من قيمنا

# طلعات شبابية إلى الفجر

# سمر وملهيات

هكذا قالوها للأسف

لست ضد كل ما قيل ولكن لماذا نحرم أنفسنا لذة هذا الشهر الكريم؟

هل صمنا من شعبان أياما لننال رضى الله عنا ؟

دورات رمضانية رائعة
نعم هناك من يقيم لها جدول ويتعب ولكن انظر كيف له من الأجر أن استثمرها في وجيه الخير فهو يجمع الشباب ليجدوا متنفس لهم هناك بدلا من الجلسات الغيبة والنميمة والأسواق
نعم هذه الدورات رياضية لها فوائد
ولكن ان تكون بحدود فلأ نفسنا حق الراحة والعبادة ارجوا أن لا ننسى ذلك وان نحدد أوقاتنا بعناية وان يكون وقت المباراة مجدولا بحيث لا يؤثر على روحانية هذا الشهر الكريم فيكونوا المنظمين كسبوا اجر تجمع الشباب في ما يبهجهم من المباح وكسبوا شهرهم بالعبادة

اما القنوات الفضائية

كثرت وهزلت فهي من تدهور إلى تدهور باسم الفكاهة وللأسف أنهم شباب من وطننا حملوا الرسالة وأمانة الإعلام فهم مسئولين عنها

كل أملي أن نكون أكثر وعيا وخاصة أمام أبناءنا ومنهم المراهقين والأطفال من بعض القنوات التي تعرض مسلسلات ماسخه بدعوى حلول لمشاكلنا الاجتماعية

سمر وملهيات

وهرج وغيبه ونميمة فيخرج شهرنا الكريم من الروحانية

لماذا لا يكون هذا السمر بطريقة إيمانية رائعة؟

نصائح وتداول الأفكار وبحث القضايا الاجتماعية

باختصار احرص على الصديق والرفيق الخير الذي شبه بحامل المسك تستفيد منه الذكر وفعل الخير


اللهم بلغنا رمضان

لنصوم يومه ونقوم ليله قولا وفعلا ولا بد ان نعقد النية بصيامة وان لا ننسى صلاة الظهر والعصر التي يلهينا عنها السهر والسمر

اللهم بلغنا رمضان

لنكون لنا دورا فاعلا في خدمة مجتمعنا والمحافظة على شبابنا واستغلال أوقاتهم بما يفيدهم



الله بارك لنا في شبعان وبلغنا رمضان يا رحمن يارحيم[/b]

 0  0  976
التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )