• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 06:50 صباحًا , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 10 ساعة

د. حمزة فايع الفتحي

حكايات مصرية.. (3)

د. حمزة فايع الفتحي

 2  0  1.3K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حكايات مصرية.. (3)

لم يكن الفن المصري القديم -على مضاره - مبالغاً عندما صور قمة الثراء الفادح لدى الإقطاعيين والبشوات ، الذين حكموا مصر حِقبة من الدهر ، وعاثوا فساداً في أهليها، ومدى عمق الفجوة بينهم وبين الطبقة الكادحة المسحوقة، من غالبية المصريين..
حيث تشير الإحصائيات إلى أن نحو 40% يعيشون تحت خط الفقر!!
وللتأكيد فإن الإقطاع لايزال موجودا في مصر، ولكن بصورة متمدنة قليلا!! فما صنعه جمال عبد الناصر قديما من محاولة إزالته ودعم الفقراء، لم يأت على أكثره!، واتساع رقعة الفساد في عهد الرئيس مبارك، وتزايد الجياع والبطالين، وتضخم الفاسدين والمردة، استنسخ تلك الحالة القديمة، ولكن بشكل حديث !!
زرتُ مصر عدة مرات ، وعشت فيها ( خمس سنين ) فرأيت فقراً لاحد له ، وحيفاً لانظير له !!! نعم الفقر في كل أرجاء العالم ، وفي مناطق الخليج العظيمة ، وفي بلادنا المملكة !! ولكن في مصر ، حديث فظيع ، وكلام مهول، وحكايات لاتنتهي !! يضاف إليه ، عصا الطغيان الغليظة ،وجلاجله القامعة والكاسحة!! فكم مات من فقراء ، واصطلى من مرضى ، ودُفن من سياسيين معارضين، وطُمس من مفكرين نابهين ؟ !!
ولو صححنا مقولتهم الشعبيــة ( ياما في السجن من مظاليم !!) لكانت في مصر ( ياما في السجن من مقبورين)!!
رغم ما يتمتع به شعبهم من الطيبة واللطافة ، وحب البلاد والأرض والدفاع عنها ، وهو متميز بوطنيته الأخاذة، وتضحيته النادرة ، التي لم يحفظها له نظامهم الفاسد الكاسد بإذن الله تعالى .
يكثر عندهم مظاهر الخير والفساد ، والفضيلة والشر، ولكنهم لايزالون محافظين على دينهم وعروبتهم ، ويتحركون لآلام المسلمين والأعارب .
حضرت (انتخابات 2005م) وتعمدت الصلاة في الجامع الأزهر ، لأرصد تحركات المعارضة آنذاك ، ورأيت مدى الحراك السياسي، المبذول من قبل التنظيمات الإسلامية وغيرها ، وحركة كفاية ، ذات المسمى الآسر والجميل، أيام زعامة المفكر المسيري رحمه الله ، ولكنها أُجهضت بعصا النظام الغليظة!!
ومن الطريف أن أزلام النظام الحاكم كانوا يلاحقون المعارضة في كل الميادين والجوامع والجامعات ، فحينما حضروا الى الأزهر، وقد علَّق المعارضون على بدلاتهم ورقة بيضاء ناصعة مربعة ، وكتب عليها (لا لمبارك) !! فكتب الحزب الوطني ورقة بيضاء، بنفس الحجم واللون والنصاعة ( نعم لمبارك) !!
صورت تلك المظاهرات ، ورصدتها ، وكنت أحس بتنامي السخط الشعبي المصري تجاه نظام مبارك ، وتوالت الأنكاد والأرزاء عليهم، حيث اتسعت اليد الباطشة ، وصرنا نسمع بقتلى في السجن ، بدم بارد ، وبلا تهمة أو محاكمة ، وغلت الأسعار والسلع ، واستشنع الفساد ، وتمت الموافقة في تلك الفترة على (اتفاقية تصدير الغاز للصهاينة المحتلين) وكانت حلقة في مسلسل العمالة المنبطح!!، وكثر الشر والخلل بكل ضروبه، ولا تزال الأوضاع المعيشية تراوح مكانها ، بل تفاقمت سوءً، وضَعَة، وبات الرغيف غاليا ، والفول أحيانا لايجده المواطن الغلبان ، وقد غلا سعره، وعزت جودته !!
ويكفي لتصديق ذلك أن تمشي في بعض شوارع مصر السياحية بالثوب الخليجي ، او البدلة الحسناء ، لترى أشكالا من البؤساء والنساء والأطفال، يطاردونك ويتمسحون بك !!!
فأي ذلة أوصلهم إليها نظام مبارك الزائل ؟!!!
اما الدخولات الشهرية فلا أدري، ولا أكاد أتصور عيش موظف، أو معلم مدرسة بمائة وثمانين جنيها، أو طبيب إخصائي بسبعمائة جنيه !!!
وقس على ذلك سائر المهن والتوظيفات ... رواتب متردية، ومعيشة باهظة ، والبلد مخمل سياحياً ومتخم بالعمارات العملاقة، والفنادق البراقة، والشركات المستثمرة ...!! بل إنك تجد للنيل ضفتين متقاربتين، ضفة تأكل المشاوي، وضفة تأكل من الزبالات ، وتحمل الصحف والأكياس وبقايا المرطبات ، لتبيعها على المصانع المقصودة !!!!
إن قصة الفقر والظلم في مصر الحبيبة مكينة، ووالله إنك لتكتب فيها أضعاف مجلدات ( كتاب الفنون) لابن عقيل الذي قيل إنه ثمانمائة مجلد ، وإذا كان الطلاب يضجرون من مبسوط السرخسي ذي العشرين مجلداً ، أو الفتح ذي المجلدات المنهكة، فإن واقع مصر المعيشي البائس، يستوفي كل تلك المجلدات الوسيعة، ويكتب فيها تلك القصص والروايات المبكية والمضحكة، والمورثة الذهول والحيرة !!!
يمتن الحزب الوطني الحاكم على الشعب المصري، برخص الفول وبالخبز المدعّم!! والذي طالما تحدث المصريون عن رداءته، وعدم خلوه من البطحاء والتراب ....
ومع ذلك فتلحظ حول الخبز المدعم ما يلي :
أ الطوابير الطويلة والمزاحمات.
ب انتهاؤه بسرعة فائقة .
ج- لايُسمح لك بأكثر من عشرين رغيفاً في اليوم .
وغالب المصريين يقولون لايكفي ليوم أو يومين.. لاسيمالأرباب الأسر والعيال !!

 2  0  1.3K
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    08-27-1433 08:11 صباحًا راجي فقيه :
    يقول على بن ابي طالب رضي الله عنه وارضاه(لو كان الفقر رجلا لقتلته)
  • #2
    08-25-1433 09:46 مساءً حسين :
    كفانا الله واياكم شر الفقر

    شكرا يادكتور

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:50 صباحًا الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.