• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 02:46 صباحًا , الأربعاء 7 جمادي الأول 1439 / 24 يناير 2018 | آخر تحديث: 05-06-1439

أ. محمد بن زيد علي عسيري

تحت راية سيدي سمعا وطاعه يكتبها مدير القطاع الصحي بمحايل محمد بن زيد عسيري

أ. محمد بن زيد علي عسيري

 0  0  2.0K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
image


تهل علينا ذكري البيعة مناسبة غالية على نفوسنا تجدد فينا دواعي الفخر والعزة والثقة الكبيرة في ربان سفينتنا وقائدنا الكبير خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود قائد الحزم والعزم، وتصادف هذه الذكري المجيدة الذكري الثالثة للبيعة يوم الخميس 3 من ربيع الأخر 1439ه الموافق 21 من ديسمبر من العام 2017 ذلك العام الذي اشرف علي الرحيل وتتفتح مع نهايته اشراقات عام جديد يهل ببشائر الخير والبركات علي المملكة العربية السعودية بالأمن والأمان والاستقرار والنهضة الشاملة في كافة ربوعها المترامية الإطراف.

تواصل المملكة في ظل القيادة الرشيدة سعيها الحثيث نحو الارتقاء إلى مصاف الدول الكبري من خلال خطط نهضوية شاملة تطال كافة نواحي الحياة بما يضمن غدا أفضل لكافة الأجيال.

إن ذكري البيعة لهي ذكري لها من القيمة ولها من القدر ولها من الواجبات التي تمليها ولها من المسؤوليات التي توجبها، وعندما تولى مقاليد الحكم قائدنا قائد الحزم والعزم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود بايعناه وعاهدناه علي السمع والطاعة في المكره والمنشط، وأقررنا ميثاقا غليظا وعقدا يشهد عليه ربنا سبحانه وتعالي، وفوضنا بموجبها قيادتنا الرشيدة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين ليحملا أمانة قيادة دفة البلاد إلى شاطئ الأمان والاستقرار والنهضة، ومن يرَ ويسمع ويلمس علي ارض الواقع سوف يقر بسلامة المسير وقدرة وحنكة القائد في إدارة شئون البلاد بجهد كبير وبكفاءة وحكمة نادرة، وفي فترة وجيزة تشهد الانجازات الضخمة التي تحققت في فترات زمنية بسيطه إذا ما قيست بحجم المتحقق من ثمار التغيير والإصلاح الشامل علي كافة الصعد وفي كافة الاتجاهات وفي أدق التفاصيل التي تمس حياة المواطنين، وتضمن لهم الحياة الكريمة والرفاه الذي يطلبونه، وترقى بالمملكة إلى المكانة التي تستحق من التقدم والازدهار.

إن ما شهدته المملكة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز منذ أن بايعناه منذ ثلاث سنوات مضت ليوجب على كل مواطن تجديد البيعة والولاء لقائدنا ولعضده ولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدا لعزيز ال سعود، يحفظهما الله ويوفقهما لكل مافيه خير مملكتنا الحبيبة وخير الأمة الإسلامية والعربية.

ذكري البيعة تلهم النفوس وتشحذ الهمم والطاقات لاستيعاب الحاضر ورسم المستقبل للأجيال وتأتي هذا العام في ظرف استثنائي تمر به المملكة في ظل التحول الكبير نحو الإصلاح الاقتصادي الشامل والانتقال إلى الاقتصاد الذي يعتمد علي الإنتاج و التنوع الكبير الذي يقوم استغلال كافة الإمكانات و الثروات والخيرات التي حبا الله بها المملكة من مواد خام وثروة بشرية وثروات طبيعية وشواطئ ممتدة وإمكانات هائلة كانت ولازالت ملهمة لرؤية المملكة للمستقبل التي وضعت خططا تنموية طموحة سميت رؤية المملكة 2030م ، تتولى المملكة تنفيذها بمباركة كريمة من خادم الشريفين وبإشراف وتنفيذ ومتابعة علي مدار الساعة وعزم لا يلين من لدن سيدي صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان حفظه الله.

إننا إذ نجدد البيعة لسيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدا لعزيز آل سعود أطال الله عمره وحفظه ذخرا لمملكتنا الحبيبة ولأمتنا، وإننا نلهج بالدعاء للعلي القدير أن يحفظ الله قائدنا وولي عهده، وأن يوفقهما لتحقيق مزيد من الانجازات التي تحفظ للمملكة مكانتها وتحقق للمواطنين تطلعاتهم إنه سبحانه القادر ونعم المولي ونعم النصير.

 0  0  2.0K
التعليقات ( 0 )

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:46 صباحًا الأربعاء 7 جمادي الأول 1439 / 24 يناير 2018.