• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 04:28 مساءً , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016 | آخر تحديث: منذ 25 دقيقة

أ. راجح الراجحي

لا تنجح ياولدي

أ. راجح الراجحي

 6  0  1.4K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لا تنجح يا ولدي

قالوا قديما : (نجاحك سبب محنتك وعدوك صاحب مهنتك )
قرأت تلك العبارة كغيرها من العبارات ورددتها كما أردد كثيرا من الأبيات نظرت إليها ببراءة .. نعم براءة القارئ العابر .. وعندما خضت معركة الحياة ... ومررت بتجارب عديدة كنت أقرأ لتلك الشخصية الجاذبة المرنة التي تهدف إلى التفوق ، والعمل صباح مساء لتسابق الزمن من أجل تحقيق طموحاتها وآمالها وقبل أن يصل ذلك الطموح اعترضته سيول من المعوقات التي تجاوزها بقدر وحكمه ....
وجد رجالا في طريقه مكتوب على وجوههم ( أعداء النجاح ) تبسم قائلا سنعبر إلى الشاطئ الآخر .. هل سترافقوني ؟ ضحكوا ساخرين وتمايلوا مستهزئين ... ستغرق .. ستغرق .. عندما وصل لبسوا أقنعه وغيروا ملامحهم وارتفع صوت الهتاف والتصفيق مهنئين ومباركين هذه المرة !!!
عرف بعضهم لكنه للأسف لم يعرف الآخرين الذين ساروا معه يدسون السم في العسل ويعتبرون من أفضل مشاوريه ومعاونيه
وعندما أراد العودة من الطرف الآخر وجب عليه أن يعبر كما في الوهلة الأولى .
مر عليه زمن ضعف جسده .. وقلت قوته وحيلته .. رغم كثرة أصحابه وعظمة منصبه إلا أنه وقع غريقا هذه الوهلة .... تخلى عنه الرفاق والأصحاب لكنه وجد من أهل الخير فرقة إنقاذ ليعود إلى الشاطئ ( شاطئه الأول ) نظر حوله فلم يجد أحدا من أصحابه .
فقط سمع أصواتهم يهتفون ويرددون... كنا نعرف قدراتك .. ومهاراتك .. وامكاناتك .. ستغرق لأن عبورك ووصولك في المرة الأولى صدفة !!!
ولدي الغالي :
أحب أن أراك في أعلى المناصب والرتب لكنني أخشى النجاح لأن للنجاح أعداء . وأعداؤه أشداء أقوياء ... قلوبهم سوداء ... أشكالهم بسيطة وبيضاء .. فيهم من الشراسة والغباء !! قد يمارسون كل ممارساتهم دون خجل أواستحياء

إياك والنجاح يا ولدي .. لا تنجح ما داموا بيننا ويعيشون في أوساطنا دون أن نشعر بهم لا أحب أن تفشل بسبب نجاحك ... واليوم صدق من قال : (نجاحك سبب محنتك وعدوك صاحب مهنتك ) .

 6  0  1.4K
التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-22-1433 10:45 مساءً إبراهيم عسيري :
    عادتك الإبداع والتميز لات تعليق فكما تقول العرب ( لا عطر بعد عروس )
  • #2
    06-17-1433 10:37 صباحًا كن متميزاً :
    صدقني أن محمد سوف يتفوق على أبيه إن شاء الله ان بقي على هذا الحال مهما كانت العقبات لمعرفتي به وعلى أبيه أن يقف إلي جانب ابنه ليعطيه بعض الجرعات الخفيفة
    • #2 - 1
      06-18-1433 12:31 مساءً ابوسيف :
      من اجمل ماقراءت ..سطور كتبة بماً من الذهب .. نمقة بعصارة فكر كاتبها الأعلامي الناجح راجح الراجحي .. وكيف لآ تكون كذالك وانت أستاذي علم من اعلام النجاح الأعلامي بمنطقة عسير .. مررت من
      هنا فأاحببت ان اترك اثر لأعجابي بماسطرت استاذي الفاضل ..على امل ان نلتقي في طرحك القادم الف شكر اخوك ........ابوسيف
  • #3
    06-14-1433 11:26 مساءً عبدالرحمن :
    السمكة القوية وحدها التي تقدر على السباحة عكس التيار، بينما أي سمكة ميتة يمكنها أن تطفو على الوجه
  • #4
    06-11-1433 05:44 مساءً راشد آل راجح :
    مقال جميل وكفانا الله شرور الاعداء
  • #5
    06-11-1433 05:42 مساءً راشد آل راجح :
    مقال جميل
  • #6
    06-11-1433 11:16 صباحًا طلال محمد ال احمد :
    مقال جميل كصاحبة

    ولاكن لى تعليق على هذه الجملة إياك والنجاح يا ولدي .. لا تنجح ما داموا بيننا ويعيشون في أوساطنا دون أن نشعر بهم لا أحب أن تفشل بسبب نجاحك ... واليوم صدق من قال : (نجاحك سبب محنتك وعدوك صاحب مهنتك ) .

    تمنيت ان تقول لابنك ان يبتعد عن اعداء النجاح والطموح وان يستمر في طلب النجاح .

    يقول مارك توين ( ابق بعيداً عن اولئك الذين يحاولون احباط طموحك فالناس محدودو الطموح يحاولون فعل ذلك دوماً لكن العظماء يجعلونك تشعر انك تستطيع ان تكون عظيما )

    وانت يا استاذي الفاضل احد العظماء المحفزين للنجاح

    شكرا لك

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:28 مساءً الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.