• ×
  • دخول
  • تسجيل
  • 10:41 صباحًا , الجمعة 6 ربيع الأول 1439 / 24 نوفمبر 2017 | آخر تحديث: 03-05-1439

Rss قاريء

محتويات

02-28-1439 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

من الملهاة الطفولية آنذاك، اهتمام الصغار بجمع الطوابع البريدية، التي كانت كتيجان العز ، ومزامير الفرح،..

0 | 0 | 347

02-10-1439 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

تغنّت الذاكرة التاريخية ودقت مزاميرها، عائدة به إلى طيف قديم ، لم يكن له تجاوزه، وقد ارتشف حلواه، وذاق..

0 | 0 | 654

01-19-1439 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

يحدث بعض أساتذتنا الكرام وقد سأله عن الأدب والشعر فقال: لا والله.. وتركتها من قديم... قال والسبب: أنه كتب..

0 | 0 | 733

01-05-1439 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

لم تكن (أبها) إلا عروسا وارفة الظلال، طيبة الخصال، ملبدة بالضباب والرضاب، ومجالس الأحبةِ والصحاب، يقصدها..

0 | 0 | 750

12-15-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

قفَلَ من الرياض، واستراح فصلاً دراسيا اخضر بالآمال والتطلعات ، وكتب الله له دخول كلية الشريعة وقسم أصول..

0 | 0 | 961

11-29-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

تصاعدت معه مباهج الاستقامة، وتفيأ ظلالَها، واستنشق عبيرها، حتى تعلقَ بها تعلق المحبين، وكما حصلت له كلمة..

0 | 0 | 1.2K

11-20-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

يتصبّب عرقاً يحس بأثره بين جوانحه، فيشم تعبه، ويلحظ تبعاته، ويلفه توترٌ أشبه ما يكون بالقميص المرتدَى، ...!..

0 | 0 | 1.5K

11-05-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

حنايا قلم(٢٣) بشرى الاجتياز والصعود الآخر ...! تعالت نشوة الظفر، وتراصت أغاريدُ النجاح ،باجتياز الثانوي،..

0 | 0 | 1.6K

10-13-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

صار وجهة الشباب شهود المحاضرات وارتياد الدروس، التي باتت الغذاء الإيماني، والمورد العذب الزلال، لمداواة..

0 | 0 | 1.9K

08-05-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

حنايا قلم(٢١) تأثيرات الحرمين التربوية...! كل حرفٍ يُخط هنا يُحدِث الحنين الممزوج بالفرح والبكاء،،! وكلما..

0 | 0 | 2.8K

07-17-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

في الأقطار الإسلامية يلد الأطفال على صوت المساجد، وأذانها ودروسها وكلماتها، والاجتماع فيها،... همسات..

0 | 0 | 3.0K

05-09-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

وترنّماتُ الطفل تبقى دوحةً// ومَسامراً للذهنِ والأحبابِ كان انتقالهم لحي الجامع والربوع منذ سنيّ الطفولة،..

0 | 0 | 4.1K

04-22-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

غالبا ما تسهم المرحلة الثانوية في تشكيل ميول الشباب ورغباتهم العلمية والوظيفية، ويندر أن يقول أحد منهم: لا..

0 | 0 | 4.1K

03-18-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

اشتعلت النار في بيت جاره.. وكأنه لا يعنيه..! وسار في الشمس بلا نعال...! واشترى من بقالة يغش صاحبها مرة ثانية..

0 | 0 | 4.8K

02-07-1438 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

تسارعت السنين، وتدفقت ساعاتها حتى تمازجت وتراصت، فلم يشعر إلا وهو على عتَبات الثانوية، ويفكر في الحلم..

0 | 0 | 5.1K

06-19-1437 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

نظراته في جواله على الدوام، يحمله كل لحظة، ويكلمك وعيناه متطرفة عنك، ويقرأ ويبيع ويشتري وهو يراجع، ويراسل،..

0 | 0 | 6.1K

05-28-1437 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

الفرح المحزون..! غادر المعهد حزينا مسرورا، متأسفا على درر علمية، ومبتهجا بقربٍ منتظر أخاذ، وهو يلتقي..

0 | 0 | 6.0K

03-26-1437 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

محطة تربوية ...! تأتي المحطات التربوية كوجبات دسمة ومناهل معرفية للأجيال، وتؤدي أداء المؤسسات في التأثير..

0 | 0 | 6.3K

11-23-1436 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

حنايا قلم..(١٥) محطة تربوية ...! وحقيقة أن مرحلة المعهد العلمي نقلت الشاب نقلةً دينيةً ولغوية، وأحس بالفَخار..

0 | 0 | 7.2K

07-04-1436 | بواسطة : د. حمزة فايع الفتحي

حنايا قلم (١٤) الانطلاقة للمعهد العلمي...! انقضت المرحلة الابتدائية بسلام متفوق، وخروج بهيج، فلقد حقق..

1 | 0 | 819

للمشاركة والمتابعة.

جديد المقالات

أكثر

القوالب التكميلية للمقالات

يمكنكم التواصل معنا عبر البريد الرسمي للصحيفة : [ mohyl1@hotmail.com ] أو من خلال نموذج الخاص بالمراسلة بـ ( الضغط هنـا )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:41 صباحًا الجمعة 6 ربيع الأول 1439 / 24 نوفمبر 2017.